كتائب الاقصى تؤكد ان شهداء جنين هم من قادتها وان الرد سيكون قاسيا وموجعا

نشر بتاريخ: 19/07/2005 ( آخر تحديث: 19/07/2005 الساعة: 12:55 )
جنين - معا - اكدت كتائب شهداء الاقصى في بيان لها وصل لوكالة معا نسخة منه ان الشهداء الذين سقطوا اليوم في قرية اليامون غرب جنين هم من قادتها نافية الادعاءات الاسرائيلية بانهم من قادة سرايا القدس الجناح العسكري لحركة الجهاد الاسلامي.

واوضحت الكتائب في بيانها ان قوات الاحتلال اشتبكت لساعات مع الشهيدين قبل ان تهدم البيت الذي تحصنا فيه عليهما موضحة ان الشهيد ابراهيم عباهرة هو قائد كتائب شهداء الاقصى في المحور الغربي لمحافظة جنين وان الشهيد وراد عباهرة من ابرز قادة ومقاتلي الكتائب .

وهددت الكتائب بان ردها على جريمة الاحتلال باغتيال قادتها سيكون قاسيا وموجعا رغم التزامها بالتهدئة الا انها سترد على كل خرق من قبل اسرائيل للتهدئة برد موجع واشد.