السبت: 22/06/2024 بتوقيت القدس الشريف

جمعية الأسرى المحررين في بيت لحم تنظم أمسية رمضانية لأهالي الأسرى والمحررين

نشر بتاريخ: 07/10/2006 ( آخر تحديث: 07/10/2006 الساعة: 13:01 )
بيت لحم- معا- نظمت جمعية الأسرى المحررين في محافظة بيت لحم أول أمس أمسية رمضانية لأهالي الأسرى والمحررين في قاعة الفينيق مقابل مخيم الدهيشة.

وحضر الامسية أعضاء المجلس التشريعي فايز السقا، عيسى قراقع، ومحمد خليل اللحام ومنسق لجنة القوى الوطنية والاسلامية في المحافظة حسن عبد ربه والمئات من أهالي المحررين وأسرى السجون الاسرائيلية.

وبدأت الأمسية التي تولت عرافتها تمارا شقورة بدقيقة صمت اجلالاً للشهداء وعزف النشيد الوطني، وألقى رئيس جمعية الأسرى المحررين في المحافظة محمد عبد ربه كلمة ترحيبية بالحضور مقدماً التهاني بحلول شهر رمضان المبارك ومتمنياً تحقيق أماني شعبنا وتحرير الأسرى من السجون.

وطالب الجهات المختصة بمساعدة الأسرى المحررين على بناء مستقبل كريم لهم ولعائلاتهم ودعا الرئاسة والحكومة الى عدم الاقتتال وسفك الدم الفلسطيني المقدس.

النائب قراقع اشار الى ان هذه الأمسية هي تذكير بأن الشعب لن ينسى أسراه ولن يهدأ له بال إلا باطلاق سراحهم فهم ليسوا ارهابيين بل جنود حرية مطالباً بأن يكون تبادل الأسرى بشكل صحيح وجدي ولا يخضع للمساومة أو الابتزاز.

ووجه رسالة الى المسؤولين بالنظر الى معاناة شعبنا وحياة الجوع السائدة والحصار الظالم والجدار الفاصل وقال انه لا خيار امام ذلك سوى الوحدة الوطنية على قاعدة وثيقة الأسرى وترميم البيت الداخلي الفلسطيني.

ووجه أحمد أبو غوش رئيس جمعية الأسرى المحررين في الضفة الغربية نداءً من الأسرى في السجون بمنع الاقتتال والفتنة والخلاف والعودة الى سلاح الوحدة الوطنية.

وشملت الفقرات الفنية في الأمسية الأغاني الوطنية قدمها الفنان أشرف ابو شمة، والدبكة الشعبية لفرقة حنين من بيت فجار ومشهد مسرحي لفرقة مسرح الفينيق ودبكة شعبية فلكلورية اضافةً الى سحب جوائز قيمة عددها 400 جائزة.