على شكل أمسيات رمضانية: الوكالة الأمريكية للتنمية الدولية (USAID) ترعى فعاليات ترفيهية للأطفال

نشر بتاريخ: 13/10/2006 ( آخر تحديث: 13/10/2006 الساعة: 15:00 )
رام الله - معا - رعت الوكالة الأمريكية للتنمية الدولية (USAID)، فعاليات ترفيهية في عدد من المناطق الفلسطينية، قدمتها فرقة "مهرجين فلسطين" في الضفة الغربية وفرقة "فلسطين المستقبل" في قطاع غزة، رغبة منها في مشاركة أطفال فلسطين أجواء شهر رمضان المبارك، في عدة مناطق في الضفة.

شملت هذه الفعاليات، التي جاءت على شكل أمسيات رمضانية، قرية دورا القرع شمال رام الله، ومخيم عسكر بالقرب من نابلس، إضافة إلى مدينتي رفح وجباليا في قطاع غزة، واستهدفت الأطفال وأمهاتهم، خصوصا وأن بعض تلك المناطق المهمشة لا تحظى بفرص متساوية مع المدن، حيث تتوفر وسائل اللعب والترفية بشكل أوسع.

قدمت الفرقتان المشاركتان عددا من العروض الكوميدية والفنية والموسيقية، كما وزعت الهدايا للأطفال والحلويات والعصائر الرمضانية للحضور الذين تفاعلوا مع الفرقتين من خلال اشتراكهم في عدد من المسابقات في أجواء رمضانية إحياء لتراث الشهر الفضيل، وقد شهدت تلك الفعاليات إقبالا كبيرا وترحيبا من الأطفال والأهالي، وأسهمت بدورها في تسلية الأطفال الأقل حظا خلال شهر رمضان المبارك.

يجدر الذكر أن الشعب الفلسطيني تلقى منذ عام 1993 مساعدات اقتصادية أمريكية تزيد عن 1.7 مليار دولار أمريكي من خلال مشاريع الوكالة الأمريكية للتنمية الدولية (USAID) لمكافحة الفقر، وخلق فرص عمل، ورفع مستوى التعليم، وبناء طرق وأنظمة مياه، وبناء وتجهيز عيادات طبية، والترويج لحكم رشيد في الضفة الغربية وغزة، وتعتبر الوكالة الممول الأكبر إذا ما قورن حجم مساعداتها بمساعدات الدول المانحة الأخرى.