الأحد: 19/05/2024 بتوقيت القدس الشريف

ثلاثة أسرى اداريين معزولين في سجن كفار يونا يطالبون انهاء معاناتهم

نشر بتاريخ: 21/07/2005 ( آخر تحديث: 21/07/2005 الساعة: 15:11 )
نابلس-معا طالب ثلاثة أسرى اداريين معزولين في سجن كفار يونا المؤسسات الحقوقية والانسانية ووزارة الأسرى العمل لاخراجهم من العزل والظروف الصعبة التي يمرون بها.

جاء ذلك خلال زيارة محامي نادي الأسير رائد محاميد للأسرى في سجن كفار يونا وهم:
. جمال زينو/غزة/ اعتقل بتاريخ 31/1/2004 وهو معتقل اداري.
. صالح العاروري/رام الله يقبع في السجن منذ 13 سنة. أنهى محكوميته من 3 سنوات ومنذ ذلك الحين يقبع في الاداري، وتم عزله منذ تسعة شهور.
. احمد أبو ستة/ خان يونس يقبع في العزل منذ سنة وثلاثة أشهر.

وقد تحدث الأسرى عن ظروف قاسية في السجن أبرزها خلطهم مع سجناء جنائيين مدنيين وتعرضهم لاعتداءات واستفزازت السجناء اليهود.. وعن معاملة قاسية من قبل إدارة السجن...

وقالوا إنهم معزولون عن العالم في سجن يفتقد لكل المقومات الانسانية... مطالبين التدخل لإنهاء عزلهم ونقلهم من هذا السجن.