القيادي في حركة الجهاد الاسلامي محمد الهندي : اتفقنا مع وزير الداخلية على الافراج عن معتقلي اريحا خلال ثلاثة ايام

نشر بتاريخ: 22/05/2005 ( آخر تحديث: 22/05/2005 الساعة: 11:24 )
قال محمد الهندي القيادي البارز في حركة الجهاد الاسلامي ان انه تم الإتفاق مع وزير الداخلية اللواء نصر يوسف على الإفراج عن المعتقلين في اريحا في غضون ثلاثة ايام واضاف الهندي ان وفدا من حركته اجتمع بالواء نصر يوسف وان الإجتماع تركز في جزء كبير منه على المعتقليين السياسيين للحركة في سجن أريحا موضحا أن هناك أكثر من عشرة عناصر من سراياالقدس الجناح العسكري لحركة الجهاد الإسلامي وبعضا من عناصر كتائب شهداء الاقصى الذراع العسكري لحركة فتح معتقلين منذ شهر ونصف تقريباوانهم اعلنوا الإضرار المفتوح عن الطعام منذ ثلاثة أيام من اجل الضغط على السلطة لإطلاق سراحهم .
واكد الدكتورالهندي أن حركته وباقي فصائل المقاومة الفلسطينية حرمت الاعتقال السياسي الذي ياتي نتيجة المقاومةالفلسطينية .
وفي نفس السياق اكد الهندي ان حركة الجهاد الإسلامي في فلسطين تسعى لإقامة مصالحة او دور وسيط لحل الإشكاليات بين كلا من حركتي فتح وحماس والتي تصاعدت في الفترة الاخيرة بعد قرار حماس عدم الإلتزام بإعادة الانتخابات في ثلاث دوائر انتخابية في قطاع غزة هي بيت لاهيا والبريج ورفح . وأوضح الدكتور الهندي في هذا السياق ان ما يجري ينذر بخطر كبير ولا يمكن أن نتجاهل المعركة الكلامية الدائرة والتي تحولت في الفترة الاخيرة الى ملاسنات شخصية يرفضها جميع ابناء شعبنا .
وأشار أن الأولى بالفصائل ان توجه كل إمكاناتها للإحتلال الذي لا يزال يقتل ويدمر ويجتاح قرانا ومدننا الفلسطينية وأضاف ان الفصائل تتقاتل على فراء الدب بينما هي لم تصاد الدب نفسه مؤكدا ان الاولوية يجب ان تكون للدفاع عن أرضنا وشعبنا وليس على صوت هنا او هناك في الداوائر الانتخابية . وأشار أن حركته اتصلت بجميع الاطراف في الداخل والخارج وتحاول ان توجد صيغة مشتركة يتم الاتفاق عليها لتجنيب شعبنا شبح الاقتتال الداخلي .
مراسل غزة