اوضاع صعبة يعيشها الاسرى في سجن المسكوبية

نشر بتاريخ: 22/07/2005 ( آخر تحديث: 22/07/2005 الساعة: 22:54 )
معا - قال المحامي محمد الشذقان من اللجنة العامة ضد التعذيب في اسرائيل ، بانه وخلال لقائه مع الاسرى في سجن المسكوبية امس ابلغوه بانهم يعانوا من ظروف اعتقال قاسية جدا .

ونقل المحامي عن الاسير محمد الجهالين من بلدة العيزرية قوله : "اننا نعاني اقسى ايام الاعتقال في سجن المسكوبية والذي يتكون من 45 زنزانة والتي يوضع في الواحدة منها تسعة اسرى على الرغم من انها لاتتسع لاكثر من خمسة اسرى وان العناية الطبية مفقودة وادارة السجن تستجيب بعد خمسة ايام من طلب الطبيب ". واضاف" بان الاسرى يعانون من الرطوبة داخل الزنازين والتي بلغت نسبتها 50% . وعلى صعيد الاكل قال بأن الطعام يقدم بدون ملح والشاي يقدم بارد كل ثلاثة ايام ".

وبخصوص معاملة السجانين قال "بانهم يقومون باستمرار بالاعتداء على الاسرى مضيفا بان عدد الاسرى في المسكوبية بلغ 130 اسيرا وقد تم الاعتداء على 30 اسيرا عرف منهم : عمر بريجية ومحمد بريجية من بيت لحم وخالد الشيخ من رام الله وجورج معمر من حوسان ".

واضاف الجهالين بأن عدد كبير من الاسرى انهوا التحقيق وما زالوا يقبعون في الزنازين التي تملؤها الامراض الجلدية اضافة للحشرات والرائحة النتنة التي تنبعث من الفراش ، وقال "بأن هناك اسيرين يعرفهما هما نواف القيسي من مخيم العزة امضى 97 يوما في الزنازين ومحمد سالم امضى 94 يوما ".
وناشد باسم الاسرى المنظمات والمؤسسات الحقوقية والانسانية والصليب الاحمر واطباء بلا حدود ليقوموا بزيارة السجن والاطلاع على اوضاع المعتقلين فيه .