وزير النقل والمواصلات يدعو الولايات المتحدة للضغط على إسرائيل لإنجاز الممر الآمن بين الضفة والقطاع

نشر بتاريخ: 24/07/2005 ( آخر تحديث: 24/07/2005 الساعة: 15:42 )
غزة- معاً- دعا المهندس سعد الدين خرما وزير النقل والمواصلات الولايات المتحدة إلى الضغط على الطرف الإسرائيلي لترجمة التصريحات الأخيرة التي أطلقتها وزيرة الخارجية الأميركية حول ضرورة وجود طريق رابط وممر آمن بين قطاع غزة والضفة الغربية يضمن تنقل الفلسطينيين بين مناطقهم المختلفة دون عوائق وعراقيل.

وحذر الوزير خرما من مغبة استمرار إسرائيل في التعامل بضبابية مع القضايا الحساسة التي لن يكون للانسحاب الإسرائيلي المزمع أي قيمة بدونها وفي مقدمتها الموافقة على إعادة بناء وتشغيل مطار عرفات الدولي والموافقة على إقامة ميناء غزة البحري وتحرير المعابر الحدودية وسيطرة السلطة الفلسطينية على إدارتها وتشغيلها.

وأوضح الوزير أن إسرائيل دأبت منذ فترة طويلة على انتهاج سياسة تمويهية بخصوص هذه المواضيع الحساسة الهامة فتارة تعطي مؤشرات بالموافقة عليها وتارة تنفي وتارة تلتزم الصمت وتارة تعلن أنها لم تقرر بعد، مضيفاً أن هذه السياسة دليل على عدم وجود نوايا صادقة وحقيقية لدى الطرف الإسرائيلي بالعمل من أجل إفساح المجال لإنجاح مرحلة ما بعد الانسحاب.