تأجيل النظر في اسئناف رئيس بلدية قلقيلية المنتخب الشيخ الأسير الاداري وجيه قواس

نشر بتاريخ: 26/07/2005 ( آخر تحديث: 26/07/2005 الساعة: 13:37 )
قلقيلية-معا- أجلت المحكمة العسكرية في سجن النقب الصحراوي النظر في الاستئناف المقدم من رئيس بلدية قلقيلية المنتخب الأسير الاداري الشيخ وجيه قواس البالغ من العمر 39 عاماحتى التاسع من شهر آب المقبل لدراسة ملفه من قبل المدعي العام العسكري وتقديم الأسباب والمبررات المقتعة لاستمرار اعتقاله اداريا على أن تعقد الجلسة القادمة في سجن عوفر .

وكانت سلطات الاحتلال قد جددت الاعتقال الاداري لستة أشهر اضافية للأسير قواس للمرة السادسة على التوالي وذالك قبل موعد انتهاء مدة اعتقاله الاداري السابق بيوم واحد .

ومن الجدير ذكره أن اسم الأسير وجيه قواس قد ورد ضمن قائمة الـ 400 أسير الأخيرة التي أفرجت عنهم سلطات الاحتلال في أواخر شهر نيسان الماضي غير أن سلطات الاحتلال تراجعت وأبقت على اعتقاله كما أن الأسير قواس هو أحد مبعدي مرج الزهور في العام 1992 .

وقال رئيس نادي الأسير الفلسطيني في قلقيلية ناصر منصور لمراسلنا أن تمديد الحكم الاداري لرئيس بلدية منتخب بالطريقة التي يرتئيها العالم الحرّ الذي يدّعي الديمقراطية ويطالب بها هو مخالف لكل الأعراف الانسانية والديمقراطية . وأضاف منصور أن التجديد المستمر لرئيس بلدية قلقيلية المنتخب هو مرفوض بالمواثيق الدولية وأسس وأعراف الدولة المبنية على أساس ديمقراطي .

وأردف منصور قائلا" أننا في نادي الأسير الفلسطيني نطالب وبصورة متواصلة باغلاق مراكز الاعتقال الاداري لأنها لاتتفق وكل الشرائع السماوية كما أنها تخالف اتفاقيات جنيف الرابعة" .

وأكد منصور أن الشيخ وجيه قواس هو افراز طبيعي لعملية انتخابية ديمقراطية تمت في مدينة قلقيلية في الخامس من شهر أيار الماضي مطالبا بالافراج السريع عنه ودون شرط أو قيد .