برعاية مركز الديمقراطية وحقوق العاملين: اتحاد لجان المتعطلين عن العمل ينتخب رئيسا له ويوزع المهام

نشر بتاريخ: 23/11/2006 ( آخر تحديث: 23/11/2006 الساعة: 13:36 )
رام الله- معا- عقد اعضاء المجلس التنفيذي لاتحاد لجان المتعطلين عن العمل اجتماعا برعاية مركز الديمقراطية وحقوق العاملين على مدار يومين في مقر المركز، ناقشوا فيه العديد من القضايا الهامة والمتعلقة بالاتحاد، منها: الخطة المستقبلية للاتحاد ووضع الية للعمل على مكافحة الفقر والبطالة في فلسطين والحد منها، وسن تشريعات وقوانين بهذا الخصوص.

كما ناقش الاعضاء سبل نجاح الاتحاد مع الاخذ بعين الاعتبار مبادئ العمل المجتمعي المبني على قيم الديمقراطية والشفافية والمساءلة.

وخرج المجتمعون بشعارات تمثل الاتحاد مثل (يداً بيد للقضاء على البطالة، ولنقف معا في مواجهة الفقر، ومن حقي أن اعيش بكرامة).

وانتخب اعضاء المجلس التنفيذي للاتحاد رئيسا له وتم توزيع الناصب والمهام وكانت التشكيلة على النحو التالي: محمد صالح العاروري رئيسا للاتحاد، ايمن شعبان نائباً للرئيس، رانية قدادحة امين سر الاتحاد, محمود صلاح امين الصندوق، مفيد أبو بكر العلاقات العامة، نفين ابو عياش منسقة المشاريع، رندة ابو صاع دائرة الثقافة والتدريب والاعلام، وبشير دراغمة دائرة التنظيم النقابي.

واشرف على عملية الانتخاب كل من محمود زيادة وعودة عمارنة من وحدة التنظيم النقابي في مركز الديمقراطية وحقوق العاملين.

واشاد عمارنة بهذه الخطوة مؤكداً انها تهدف الى تشكيل جسم نقابي تمثيلي منتخب ومستقل للمتعطلين عن العمل, لخلق غطاء وجسم قانوني واحد للمتعطلين عن العمل على الصعيد الوطني في فلسطين.

وأكد عمارنة ان الاتحاد يرمي الى تمثيل المتعطلين عن العمل والدفاع عن حقوقهم وحماية مصالحهم لدى الجهات الرسمية وغير الرسمية، ورسم السياسات العامة لمنظمات المتعطلين عن العمل بما يكفل تطوير ادائها وتفعيل دورها وابداء الرأي في مشاريع القوانين واللوائح والقرارات المتعلقه بالمتعطلين عن العمل، والمساهمة في خطط التنمية الاقتصادية والاجتماعية والسياسية.

يذكر ان المؤتمرالتأسيسي لاتحاد لجان المتعطلين عن العمل عقد في السادس من ايلول الماضي في مدينة رام الله، وهو عضو فاعل وشريك في الائتلاف الوطني للنداء العالمي لمكافحة الفقر في فلسطين.