الجمعة: 27/01/2023 بتوقيت القدس الشريف

واشنطن قلقة من جولة نجاد في امريكا اللاتينية

نشر بتاريخ: 07/01/2012 ( آخر تحديث: 07/01/2012 الساعة: 12:55 )
واشنطن - معا - دعت الولايات المتحدة دول اميركا اللاتينية حيث سيبدأ محمود احمدي نجاد جولة الاحد، الى "عدم تعزيز علاقاتها" مع الرئيس الايراني مع تزايد الضغط على طهران للتخلي عن برنامجها النووي.

وقالت الناطقة باسم وزارة الخارجية الاميركية فيكتوريا نولاند لصحافيين ان "النظام الايراني يشعر بالضغط المتزايد من قبل الاسرة الدولية ويقوم ببحث يائس عن حلفاء، كما نشرت فرانس برس.

واضافت "نريد ان نبلغ دول العالم اجمع وبشكل واضح جدا انه ليس الوقت المناسب لتعزيز العلاقات الاقتصادية او المرتبطة بالامن مع ايران".

وتابعت "بالعكس، من مصلحة الاسرة الدولية ان تقول للايرانيين انهم امام خيار" يتعلق ببرنامجهم النووي المثير للجدل، الذي يقول الغرب انه ينطوي على اهداف عسكرية بينما تنفي طهران ذلك.

واكدت نولاند ان ايران يمكنها عمليا "الابقاء على عزلتها او تنفيذ واجباتها والبدء بالتعاون مع الاسرة الدولية والعودة اليها".

ويبدأ احمدي نجاد الاحد جولة تستمر خمسة ايام في اميركا اللاتينية. وسيصل مساء الاحد الى كراكاس قبل ان يزور نيكاراغوا ثم كوبا فالاكوادور.