نجم مانشستر يونايتيد السابق اريك كانتونا ينوي الترشح للرئاسة الفرنسية

نشر بتاريخ: 10/01/2012 ( آخر تحديث: 10/01/2012 الساعة: 07:00 )
بيت لحم-معا- قالت صحيفة ليبراسيون الفرنسية يوم الاثنين إن نجم نادي مانشستر يونايتيد والمنتخب الفرنسي السابق اريك كانتونا ينوي الترشح للانتخابات الرئاسية المزمع اجراؤها في فرنسا في العام الحالي

وقالت الصحيفة إن كانتونا يحاول جمع التواقيع الضرورية للترشح، مضيفة انه قد كتب الى عدد من رؤساء البلديات الفرنسيين واصفا نفسه بانه "مواطن ملتزم" وطالبا دعمهم لترشحه.

يذكر ان الترشح للانتخابات الرئاسية في فرنسا يتطلب حصول المرشح على دعم 500 مسؤول منتخب، على ان يتم ذلك قبل حلول شهر فبراير / شباط.

وجاء في الرسالة التي بعث بها كانتونا "ان التزامي يملي علي ان اتكلم بصراحة اكثر من المعتاد ولكن ايضا بشعور عال بالمسؤولية في وقت تواجه بلادنا خيارات صعبة ستكون ذات تأثير حاسم على مستقبلها."

وادان كانتونا في رسالته الفرص المحدودة المتوفرة للشباب في فرنسا، والمظالم الاجتماعية التي قال عنها إنها "متعددة جدا وعنيفة جدا ومتجذرة جدا."

يذكر ان المرشحين على الرئاسة سيتنافسون في الانتخابات التي ستجرى في اواخر ابريل / نيسان المقبل، بينما سيتنافس المرشحان الاولان في جولة ثانية تجرى اوائل مايو / ايار.

ويتقدم المرشح الاشتراكي فرنسوا اولاند حاليا على الرئيس نيكولا ساركوزي حسب استطلاعات الرأي.

وحتى في حال نجاح كانتونا في الحصول على التواقيع الـ 500 الضرورية، وهو امر عسير خصوصا لمرشح لا يتمتع بدعم احد الاحزاب السياسية الكبرى، فإن آماله في الترشح للجولة الثانية كمرشح مستقل معدومة تقريبا.