مدير جمعية الأسرى و المحررين: يجب أن لا نسمح للانسحاب الإسرائيلي أن ينسينا قضية أسرانا

نشر بتاريخ: 26/07/2005 ( آخر تحديث: 26/07/2005 الساعة: 17:23 )
غزة _معا _نظمت منظمة أنصار الأسرى لقاءا إعلاميا مع رفيق حمدونة مدير جمعية الأسرى و المحررين (حسام) حول دور الشباب ككل في دعم قضية الأسرى .

وأكد حمدونة خلال اللقاء على أن التضامن مع الأسرى واجب وطني و ديني يساهم في نصرة هذه القضية و جعلها قضية ساخنة في الشارع الفلسطيني ووضعها على سلم أولويات المفاوضات الفلسطينية الإسرائيلية موضحا أن القضية تحتل المركز الأول سواء في الجمعية أو الأطر الشبابية .

كما دعا حمدونة إلى ضرورة عقد جلسات مكثفة بهدف تقوية البرامج الموضوعية حتى لا ينسينا الانسحاب الإسرائيلي قضية الأسرى .

من جهة أخرى أكد عصام سمور منسق منبر أنصار الحرية على ضرورة الإفراج عن جميع أسرى القطاع لكونه أصبح يشكل جزءا محررا , كما طالب بضرورة الوحدة الوطنية بين الفصائل في دعم قضية الأسرى.