الإثنين: 28/11/2022

قبها: صفقة تبادل الأسرى تشمل البرغوثي وسعدات وعددا من ذوي الأحكام العالية

نشر بتاريخ: 03/12/2006 ( آخر تحديث: 03/12/2006 الساعة: 22:28 )
الخليل- معا- كشف وصفي قبها، وزير شؤون الأسرى، عن بعض تفاصيل صفقة تبادل الأسرى بين إسرائيل والفصائل الفلسطينية التي تحتجز الجندي الأسير جلعاد شليط.

وقال قبها ان الصفقة لا تشمل الوزراء والنواب المختطفين، مشددا على ضرورة الإفراج عن هؤلاء فورا.

وحسب الوزير قبها الذي كان يتحدث خلال لقاء مع أهالي الأسرى نظمه نادي الاسير الفلسطيني مساء امس في بيت لحم بأنه وفقا للصفقة فسيتم الإفراج عن 400 أسير بالتزامن مع تسليم الأسير الإسرائيلي شليط لمصر وبعد ذلك يفرج عن 400 آخرين، وفي المرحلة الثالثة سيطلق سراح أسرى من ذوي الأحكام المرتفعة إلا أن معايير هذه الأحكام لم تحدد.وأوضح قبها أن الصفقة تشمل الإفراج عن الأسيرات والقاصرين والمرضى وكبار السن وبعض قادة الشعب الفلسطيني ومنهم مروان البرغوثي وأحمد سعدات، بالإضافة إلى تحسين أوضاع الأسرى داخل السجون الإسرائيلية.

وأشاد قبها بأمجاد الأسرى وصمودهم أمام آلة الاحتلال العسكرية وتعرضهم للتعذيب، ووجه تحية خاصة للأسيرات والقاصرين والمرضى وكبار السن وللأسرى القدامى الذين امضوا أكثر من عشرين عاما خلف القضبان.

وقال قبها ان لقضية الأسرى ثلاثة أبعاد، بعد وطني وهو ما يتوجب على فصائل المقاومة العمل لتحريرهم، وبعد ديني حيث "ان من أولويات ديننا تحرير الأسرى" وبعد أخلاقي يتعلق بالرأي العام العالمي الذي رأى قبها انه "لا يحرك ساكنا لقضية أسرانا بالمقابل يتحرك ويجند شتى الوساطات والدبلوماسيات لتحرير الأسير الإسرائيلي".

ووصف الوزير قبها الأسرى بحملة الهم الفلسطيني فهم كما قال "خلف القضبان بسبب دفاعهم عن هذه القضية ويبقون كذلك فها هي وثيقة الأسرى أصبحت أرضية للحوار الفلسطيني".

وأكد قبها أنه تم دفع رواتب شهر 2/3/4/5 وأنه سيتم دفع راتب شهر حزيران يوم الاثنين والثلاثاء.

وناشد قبها فصائل المقاومة والرئاسة بالتمسك بالحوار لأنه السبيل الوحيد لكسر الحصار القائم.