الوزيرة المصري: المقاومة الشعبية هي الرد الامثل على جرائم الاحتلال

نشر بتاريخ: 13/04/2012 ( آخر تحديث: 13/04/2012 الساعة: 23:55 )
رام الله- معا- أكدت وزيرة الشؤون الاجتماعية ماجدة المصري ان نماذج المقاومة الشعبية في بلعين ونعلين وغيرها من المناطق الفلسطينية وما حققته من انتصارات، يؤكد ان نهج المقاومة الشعبية هي الرد الامثل على ما تقوم به قوات الاحتلال الإسرائيلي من جرائم وانتهاكات يومية في الاراضي الفلسطينية المحتلة، مشيرة الى ضرورة تصعيدها ضد قوات الاحتلال الإسرائيلي وقطعان مستوطنيه.

وقالت الوزيرة المصري خلال مشاركتها اليوم الجمعة في المهرجان الختامي لمؤتمر بلعين الدولي السابع ومهرجان تأبين الشهيد باسم أبورحمة والمسيرة المركزية في بلدة بلعين "ان المقاومة الشعبية هي خيار استراتيجي من اجل مواجهه سياسات الاحتلال القمعية التي تمارس بحق ابناء شعبنا، مشيرة ان اتساع رقعتها يوم بعد يوم يدلل على اهميتها في استعادة حقوق شعبنا المسلوبة وتحقيق امانية في تقرير مصيرة واقامة الدولة الفلسطينية المستقلة وعاصمتها القدس وتحرير الاسرى وعودة اللاجئين.

وأشادت الوزيرة المصري باتساع رقعة المقاومة الشعبية وكذلك اتخاذها اشكالا مختلفة، سواء مقاومة عمليات الاستيطان والتهويد وبناء الجدار، وكذلك حماية المزروعات، وفتح الطرق المغلقة، والمقاومة الاقتصادية من خلال مقاطعة المنتجات الاسرائيلية، وكذلك المقاومة التي يخضوها الاسرى في سجون الاحتلال في معركه الامعاء الخاوية ضد ادارة سجون الاحتلال وقراراتها الجائرة.
|171654|
وأوضحت المصري ان المقاومة الشعبية تشكل ركيزة اساسية من ركائز الإستراتيجية الوطنية البديلة الهادفة إلى رفع كلفة استمرار الاحتلال وصولاً إلى إجبار إسرائيل على البحث عن حل سياسي يفضي إلى إنهائه ، مشددة على ضرورة توازي المقاومة الشعبية مع التحركات السياسية الهادفة لحشد موقف دولي داعم لقضيتنا في كافة المؤسسات الدولية وصولا لنيل اعتراف دولي بفلسطين دولة مستقلة على حدود حزيران عام 1967 وعاصمتها القدس.

واكدت المصري على الدور الذي تلعبه السلطة الوطنية لدعم وتعزيز صمود المجتمع لتمكينه من حمل أعباء المواجهة مع الاحتلال، حيث يشكل ذلك ركيزة لا غنى عنها من ركائز الإستراتيجية الوطنية الجديدة المنشودة.

ودعت المصري "عضو المكتب السياسي للجبهة الديمقراطية لتحرير فلسطين" كافة أطياف الشعب الفلسطيني إلى التوحد تحت مظلة واحدة وتنسيق جهوده للاستمرار في المقاومة الشعبية ضد الاحتلال ومستوطنيه ، والعمل الجاد والسريع من اجل انهاء الانقسام واتمام المصالحة من اجل تحطي المرحلة الحالية التي تمر بها قضيتنا الوطنية ، كون الوحدة الوطنية هي الاساس لاي تحرك فلسطيني.