تنظيم حفل اختتام فعاليات مخيم الشهيد ياسر عرفات في خان يونس

نشر بتاريخ: 30/07/2005 ( آخر تحديث: 30/07/2005 الساعة: 14:48 )
خانيونس -معا- نظمت كتائب أمير الشهداء أبو جهاد الذراع العسكرية لحركة التحرير الوطني الفلسطيني فتح في منطقة حي المحطة، حفلا جماهيريا حاشدا اختتاما لفعاليات مخيم الشهيد ياسر عرفات " أبو عمار " الذي إستفاد منه الأشبال من سن ( 15 - 18 ) عاماً واستمر قرابة ثلاثة أسابيع وذلك بحضور عدد من المسؤولين والشخصيات الرسمية والاعتبارية وقادة الأجهزة الشرطية وحشد غفير من المواطنين والأشبال المشاركين في المخيم.

و أكد الشيخ صابر الفرا في كلمة حركة فتح على ضرورة رص الصفوف وتدعيم الوحدة الوطنية والحفاظ على دماء الشهداء وصيانة منجزات المقاومة الفلسطينية الباسلة التي استطاعت أن تحافظ على أبناء شعبنا وحمايته من بطش الاحتلال الإسرائيلي البغيض.

وأشاد بجهود حركة فتح بكافة عناصرها في إنجاح المخيم وتدريب وتعليم الأشبال على مختلف الفنون العسكرية والقتالية والتي من شأنها أن تشحذ الهمم والطاقات الكامنة لديهم من أجل بناء جيل قادر على تحمل المسئولية والمشاركة مستقبلاً في الدفاع عن أرضنا الفلسطينية المغتصبة.

و شدد باسم البطة المتحدث الإعلامي باسم كتائب أمير الشهداء أبو جهاد على ضرورة دعم المقاومة الفلسطينية في شتى المجالات لدحر الاحتلال عن الأراضي الفلسطينية، وتسخير كافة الطاقات للتعامل مع الانسحاب الإسرائيلي عن قطاع غزة وشمال الضفة الغربية بروح وطنية عالية وبشكل إيجابي بحت يمكن أن يفي بمجمل الاحتياجات الفلسطينية مشيراً إلى أن تنظيم المخيم جاء تكريساً لنهج الكتائب في إثراء الروح العسكرية لدى جيل النشىء، حيث تم تدريب ما يقارب من ( 120 ) من الأشبال على مختلف الفنون العسكرية والقتالية، من خلال مجموعات السرايا الميدانية ومنها سرية الشهيد ياسر عرفات، وسرية الشهيد محمود يحيى الفرا، وسرية الشهيد أبو جهاد ،والشهيد يوسف الفرا.

وتخلل الحفل الذي أداره الشاعر منتصر العبادلة عدد من العروض العسكرية والاستعراضات الرياضية في الكونغ فو والكراتية ، وتم في نهاية الحفل توزيع الشهادات على المشاركين والمشرفين والمدربين في المخيم إلى جانب تكريم مجموعة من الصحافيين والعاملين في وسائل الإعلام المختلفة .