في ذكرى جنودهم قتلى الحروب, ملصقات تدعو الاسرائيليين لتذكر شهداء فلسطين

نشر بتاريخ: 11/05/2005 ( آخر تحديث: 11/05/2005 الساعة: 14:37 )
يديعوت أحرونوت الاسرائيلية تطرقت للمشهد الذي استيقظت عليه مدينة تل أبيب صباح اليوم, لا سيما في هذا اليوم الذي يحيي فيه الاسرائيليون ذكرى جنودهم الذين قتلوا في الحروب.
فما أفاقت عليه مدينة تل أبيب كان ملصقات, صور, تعليقات تدعو الاسرائيليين لتذكرى الشهداء الفلسطينيين بايضاح كيف قتلوا, وكيف جرح من جرح منهم, واعتقل من اعتقل منهم, تتحدث الملصقات أيضاً عن النكبة وذكراها, اذ تحتوي بعضها صوراً لأحداث معينة, ففي مشاهد أخرى صورا للفتيين الفلسطينيين جمال وعدي عاصي (14 و15 عاما) اللذين قتلا الاسبوع الماضي على ايدي الجيش الاسرائيلي في بلدة ليقيا القريبة من مدينة الخليل في جنوب الضفة الغربية.
وكتب تحت صورتهما انهما "قتلا بدم بارد عندما دخلت قوة من الجنود (الاسرائيليين) الى قريتهما قبل اسبوع وتم ايقاف مباراة كرة القدم التي كانوا يمارسونها بالرصاص الحي".
وتحدث ملصق اخر تحت عنوان "مطلوبون" عن اعمال بناء الجدار العازل في قرية بلعين الواقعة غرب مدينة رام الله والتي تجري فيها مظاهرات متواصلة ضد بناء الجدار منذ شهور وتم الاسبوع الماضي اقتلاع اشجار زيتون من اراضي المواطنين الفلسطينيين في بلعين.
وجاء في الملصق ان "قوات الارهاب الاسرائيلية ترد على مظاهرات (اهالي بلعين) ضد اقتلاع اشجار الزيتون ونهب اراضيهم باطلاق قنابل الغاز والاعيرة المطاطية التي تسببت حتى الان في اصابة مئات المتظاهرين وبينهم قرابة 150 ولدا".