الأربعاء: 22/05/2024 بتوقيت القدس الشريف

إسرائيل ترصد 12 بليون دولار لتمويل نفقاتها العسكرية

نشر بتاريخ: 05/01/2007 ( آخر تحديث: 05/01/2007 الساعة: 08:29 )
بيت لحم -معا- اقر الكنيست الإسرائيلي أمس، ميزانية إسرائيل للعام 2007، والتي بلغت قيمتها 70 مليار دولار، ثلثها المباشر يصرف على الجيش والأجهزة الأمنية والمشاريع الاستيطانية والاحتلال، فيما يصرف ما تبقى منها على تسديد الديون الخارجية والعسكرية.

وبلغت الميزانية المباشرة للجيش الإسرائيلي حوالي 12 مليار دولار، وسط تنبؤات تقول ان الميزانية ستشهد ارتفاعا آخر خلال العام الحالي، كما تم رصد ملياري دولار لوزارة الأمن الداخلي، علما ان الوزارة يعمل بها قوات ما يسمى بـ"حرس الحدود"، والتي تشارك في العمليات العسكرية والقمعية في المناطق المحتلة.

أما ميزانيات أجهزة الاستخبارات العسكرية المختلفة فإنه لا يجوز الكشف عنها، كما أنها لا تعرض على الهيئة العامة للكنيست، وإنما لجنة برلمانية مصغرة تصادق على ميزانيتها، بالاضافة الى أن هناك بنودا تتعلق بالامن في ميزانيات الوزارات المختلفة، تصرفها الوزارات بشكل مباشر، إلا أنها لا تظهر في ميزانيات الأجهزة الأمنية.

بالاضافة الى أن هناك ميزانيات تصرف على المشاريع الاستيطانية في الضفة الغربية وقطاع غزة، عدا عن أن المستوطنين الذين يحظون على تسهيلات مالية ومادية كبيرة من خزينة الدولة لتحفيزهم على الاستيطان.

وأشارت تقارير سابقة الى أن أكثر من 40% من ميزانية تصرف عمليا على سياسة الحرب والاحتلال، إذا أخذنا بعين الاعتبار ان القسط الأكبر من الديون الخارجية والداخلية تصرف على الجيش ومشاريع الاحتلال.

وكانت الحكومة قد أقرت زيادة ميزانية الجيش 450 مليون دولار في اللحظة الأخيرة، رغم ان الميزانية أقرت الأسبوع الحالي، إلا أنه من المنتظر ان تقر الحكومة بعد غد يوم تخفيضات في مصاريف مختلف الوزارات بنسبة 2,7% من أجل توفير الزيادة المالية للجيش.