الثلاثاء: 25/06/2024 بتوقيت القدس الشريف

أسرى هدريم يدعون إلى وقف فوري لكافة أشكال الاقتتال الداخلي

نشر بتاريخ: 05/01/2007 ( آخر تحديث: 05/01/2007 الساعة: 19:15 )
بيت لحم- معا- دعا أسرى سجن هداريم, اليوم الجمعة, الى وقف الاقتتال الفوري, إحتواء الازمة ومعالجتها من جذورها عبر الاتفاق على تشكيل حكومة الوحدة الوطنية من قبل كافة الفصائل الفلسطينية.

هذا وتمكن محاميا " مؤسسة مانديلا" لرعاية شؤون الاسرى والمعتقلين بثينة دقماق وهلال جابر, أمس الخميس, من زيارة عددا من الاسرى في سجن هدريم وهم: توفيق أبو نعيم من غزة, إبراهيم شوكه من بيت لحم، محمد أبراهيم نايفه وحاتم الجيوسي وكلاهما من طولكرم، كما ولم يتمكن المحاميان دقماق وجابر من زيارة الاسيرين عبدالكريم عويس وسمير القنطار، حيث تم إبلاغهما أن الاسير اللبناني سمير القنطار ممنوع من الزيارات.

وناشد الاسرى الذين تمت زيارتهم القوى والفصائل الوطنية وبالتحديد حركتي فتح وحماس إلى وقف كافة مظاهر الاقتتال وإراقة الدماء التي تسيء إلى نضالات وأخلاق الشعب الفلسطيني.

وأهاب الاسير توفيق أبو نعيم بكل العقلاء من كافة الاطراف العمل على إحتواء الازمة ومعالجتها من جذورها المرتبط عبر على تشكيل حكومة الوحدة الوطنية, هي الوحيده القادرة على إخراج الشارع الفلسطيني من هذه الازمة.

واضاف أبو نعيم أن الاسرى يناشدون الاهل في محافظات الضفة بكل شرائحهم وإنتماءاتهم أن يكونوا عونا للمخلصين في إطفاء نار الفتنة وتطويقها في غزة، لأ أن يتم نقل آثارها إلى الضفة الغربية لان أي نقل لها إلى مسرح العمل بمدن ومحافظات الضفة سوف يكون فتح لجرح جديد نحن في غنى عنه، ولتتوحد الجهود وتتظافر لعلاج الجرح النازف في غزة.

ومن جانبه تطرق الاسير إبراهيم شوكه الى معاناة الاسرى المعزولين والظروف السيئة التي يحتجزون فيها, خاصة الاسيرات المعزولات في سجن الجلمة ومنهن الاسيرة آمنه منى.

وأفاد شوكه أنه وبعد إنتهاء مدة محكوميته البالغة 40 شهراًَ تم تحويله للاعتقال الاداري مباشرة بتاريخ 1/6/2006, وتم عزله في زنازين بئر السبع 6 أشهر, وبعد إنتهاءها تم تجديد أمر الاعتقال الاداري له ونقل إلى عزل هدريم، وانه يوجد ثماني اسرى في السجن المذكور رهن الاعتقال الاداري، مشيراً أن عدد الاسرى الذين تم تحويلهم للاعتقال الاداري بعد إنتهاء مدة محكومياتهم همثمانية, وهو من ضمنهم, وأن هؤلاء الاسرى هم: عادل حربيات، سليم عساكره، أحمد صافي، محمد طبيش، منتصر حسان، فراس حسان، صالح العاروري.

كما وأكد شوكه أن إدارة سجن هدريم قامت مؤخراً بنقل عدد من الاسرى فيه إلى سجون أخرى، حيث قامت بنقل الاسيرين إصرار سمرين وعمار مرضي إلى قسم 4 في سجن ايشل بئر السبع ونقلت الاسيرين خالد خدبش ونسيم كركري إلى سجن نفحة الصحراوي.

أما الاسير محمد نايفه ( ابو ربيعه) وهو من الاسرى المعزولين لمدة 21 يوما وممنوع من زيارة الاهالي لمدة شهر ومحروم من الدراسة الجامعية لمدة عام, ومفرض عليه غرامة مالية بقيمة 450 شيكلا كنوع من العقاب، فقد أكد أن الاسرى المعزولين يحتجزون في ظل ظروف لا إنسانية ويعاملون معاملة قاسية.

وحول قضية الاسرى المعزولين أكد الاسرى الذين تمت زيارتهم أن الحركة الاسيرة في السجون ستخوض يوم 14/1/2007 وخلال شهري 2 ، 3 القادمين إضرابا عن الطعام مطالبة بأخراج الاسرى المعزولين من زنازين العزل, وإعادتهم إلى ألاقسام العادية وإغلاق ملف العزل نهائيا.

وكان المحامي هلال جابر قد تمكن أيضا اول أمس من زيارة كل من الاسير بسام السعدي في سجن هدريم وعدد من الاسيرات في سجن تلموند وهن: منال غانم، رهام ابوعياش، رويدة فريتخ، عبير عيسى عمرو، أمل فايز جمعه، راوية الشيخ، تهاني خليل.