الخميس: 20/06/2024 بتوقيت القدس الشريف

المفوضية الفلسطينية العامة في أوتاوا تحيي ذكرى النكبة بمعرض فني

نشر بتاريخ: 07/06/2012 ( آخر تحديث: 07/06/2012 الساعة: 10:44 )
اوتاوا- معا- أحييت المفوضية العامة لفلسطين في العاصمة الكندية أوتاوا الذكرى 64 للنكبة الفلسطينية من خلال معرض رسومات للفنان الفلسطيني رامي عبيد، أقيم في مبنى المفوضية.

وقد حضر عدد كبير من أعضاء السلك الدبلوماسي العربي والأجنبي في اوتاوا وعدد من الشخصيات السياسية والإعلامية الكندية وجمع غفير من ابناء الجالية الفلسطينية الكندية.

ورحب السفير "رئيس المفوضية" سعيد حمد بالحضور من خلال كلمة عبر فيها عن شكره وامتنانه للجمعية الفلسطيينية الكندية ولطاقم السفارة عن جهدهم في التحضير لهذا المعرض الذي ياتي ليعبر بشكل جديد عن النكبة الفلسطيينية من خلال عرض رسومات الفنان الفلسطيني رامي عبيد والذي تبرع بريع هذا المعرض لصالح مستشفى سانت جونز للعيون في القدس وغزة.

ومن خلال هذه الكلمة أوضح السفير حمد أنه بالرغم من تناول القضية الفلسطينة بشكل شبه يومي في الإعلام العالمي، إلا أن الثقافة الفلسطينية لم تحظ بكثير من الاهتمام وهذا ما يسعى معظم الفنانون الفلسطينيون- والذين أصبحوا بمثابة سفراء لفلسطين- إيصاله إلى العالم من خلال التعبير عن هويتهم وثقافتهم باستخدام مختلف أنواع الفنون الحديثة والقديمة.

وفي نهاية الكلمة عبر السفير حمد عن شكره للحضور لمشاركتهم في هذا المعرض الذي ينقل جزءً من الثقافة والخبرة الفلسطينية.

وكان قد حضر المعرض سفراء كل من الدول التالية: فرنسا وفنزوليا وأوكرانيا وصربيا وجمايكا واندونسيا وتونس والأردن واليمن واليابان وبروناي و رومانيا وكوبا والصين وهايتي ولبنان و لتوانيا والباكستان و اذربيجان والجزائر وانغولا, والبيرو, وكزاخستان, والبرازيل.