مخيم البارد- مسؤول يطلع المواطنين على قرارات للجيش اللبناني

نشر بتاريخ: 22/06/2012 ( آخر تحديث: 22/06/2012 الساعة: 17:25 )
لبنان - معا - في اطار فعاليات الاعتصام الجماهيري المستمر في الخيمة المفتوحة في مخيم نهر البارد، القى ابو لؤي اركان عضو اللجنة المركزية للجبهة الديمقراطية لتحرير فلسطين كلمة باسم الفصائل واللجان الشعبية والمؤسساتت وأئمة المساجد والفعاليات، نقل نتائج الاجتماع الذي عقد بين الجانب الفلسطيني ومدير مخابرات الجيش اللبناني في الشمال والذي انتهى الى نتائج مباشرة واخرى تحتاج الى وقت زمني للتنفيذ.

وبين ابو اركان انه من بين النتائج الغاء التصاريح بشكل كامل وللجميع في موعد اقصاه منتصف شهر تموز القادم وهو ما أكده مدير المخابرات في اتصال هاتفي، وذلك خطوة على طريق انهاء الحالة العسكرية بشكل تدريجي، وتسليم حي جنين سيكون قريباً جداً، والتعهد بعدم ملاحقة الجيش لاي من ابناء المخيم على خلفية أحداث الاسبوع الماضي، وبذل جهود من أجل اطلاق سراح الموقوفين لدى الجيش وعددهم 11 وفي المقدمة منهم الجرحى وعددهم اثنين ، لأن ذلك من شأنه تخفيف حالة الغضب والاحتقان لدى ابناء المخيم.

كما وتم التأكيد على استكمال الخطوات الهادفة الى تحفيف الاجراءات الامنية المشددة على الحواجز والغاء بعض مظاهر التفتيش التي لا تليق بمشاعر ابناء المخيم.

وقد اشار ابو لؤي الى أن جوهر المطالب التي ينادي بها ابناء المخيم، وقيادة الفصائل في الشمال ولبنان وعموم اللجان الشعبية والمؤسسات، ما زالت قيد المتابعة وتحتاج الى استمرار التحرك والاتصالات لوضعها حيز التنفيذ، وصولاً لتحقيق كامل المطالب.

وبما يخص لجنة التحقيق بشأن استشهاد الشاب احمد القاسم جرى التأكيد على التعاطي معها بجدية.