الاتحاد العام للنقابات الاسلامية يستنكر قيام ضابط اسرائيلي في مستوطنة معاليه ادوميم بالتحرش جنسيا بعاملات فلسطينيات

نشر بتاريخ: 01/08/2005 ( آخر تحديث: 01/08/2005 الساعة: 18:22 )
نابلس- معا - استنكر الاتحاد العام للنقابات الاسلامية للعمال في نابلس قيام ضابط امن اسرائيلي في مستوطنة معاليه ادوميم بالتحرش جنسيا بعاملات فلسطينيات والاعتداء عليهن والقيام باغتصاب قاصر فلسطينية عمرها 14 عاما عشرة مرات تحت تهديد السلاح، مستغلا حاجتهن للعمل .

واضاف الاتحاد في بيانه الذي تلقت وكالة معا نسخة منه "اننا اذ ننظر بعين الخطورة لمثل هذه الاعتداءات ومثيلاتها وندعو الى العمل على منع تكرارها مؤكدين في الاتحاد العام للنقابات الاسلامية للعمال دعوة العاملات بعدم العمل في المستوطنات ودعوة اولياء الامور الى عدم ارسال بناتهم او زوجاتهم او اخواتهم للعمل داخل المستوطنات المغتصبة تحت أي ظرف كان"..


ودعا البيان كافة لجان حقوق الانسان في العالم للتدخل لوقف هذه الانتهاكات الاسرائيلية والعمل على نصرة الشعب وانشاء صندوق الفقير لسد حاجة المحتاجين لكي لا يبيع بناتنا شرفهن من اجل لقمة العيش.