الإثنين: 25/01/2021

الأسرى يشكون من تواصل سياسة مصلحة السجون الاسرائيلية المتمثلة بالتفتيش المفاجىء والمهين

نشر بتاريخ: 24/05/2005 ( آخر تحديث: 24/05/2005 الساعة: 13:17 )
قال نادي الأسير الفلسطيني أنه تم تنسيق زيارة لعدد من الأسرى في سجن هداريم وهم :
منصور شريم , علي مغربي , احمد جيوسي , ناصر ابو سرور , هاشم شويكه , فراس حسني.
وأضاف نادي الأسير بأن غرف الأسرى لا تزال تتعرض للتفتيش المفاجىء والدقيق والمهين, فكما أفاد الأسرى , حوالي الساعة الثالثة من فجر يوم الثامن عشر من الشهر الجاري دخلت قوات خاصة ملثمين على ثلاث غرف , غرفة الاسير مروان البرغوثي وغرفة الاسير حسام خضر وغرفة الاسير منصور شريم : "حيث ايقظونا من النوم بشكل مهين وقيدوا ايدينا للخلف بالحديد وجمعونا نحن مع ستة اسرى اخرين واقتادونا الى الزنازين , الاسرى هم :
اياد جراد , عثمان يونس , علي البرغوثي , خليل ابو حاشه , هيثم ابو لطيف , ناصر عبيات , مروان البرغوثي , حسام خضر , منصور شريم .
ابقونا في الزنازين لغاية السادسة صباحا ونحن مقيدين رافضين السماح لنا بقضاء حاجتنا حيث ارجعونا الى الغرف في وقت لاحق ولكننا فوجئنا حيث وجدنا الغرف وكأنها ليست غرفنا , قلبت رأسا على عقب ."