مراسم رمزية في موسكو بمناسبة افتتاح المركز الثقافي الروسي في بيت لحم

نشر بتاريخ: 03/07/2012 ( آخر تحديث: 03/07/2012 الساعة: 11:55 )
موسكو- معا- اقيمت هذا اليوم في مقر هيئة التعاون الدولي الثقافي في موسكو مراسم رمزية بمناسبة افتتاح المركز الثقافي العلمي الروسي في مدينة بيت لحم بحضور شخصيات رسمية وبرلمانية واعلامية.

وقد تحدث قسطنطين كوساتشوف رئيس هيئة التعاون الثقافي بهذه المناسبة، مشيرا الى الى انه بافتتاح هذا المركز في بيت لحم يصل عدد المراكز الثقافيه الروسيه خارج روسيا الى 68 مركزا، مؤكدا ان نشاطات هذا المركز سوف يستفيد منها الكثيرين، اذ يقطن في فلسطين بضعة الاف من مواطني روسيا الاتحاديه، بالاضافة الى الاف اخرين ممن يتحدثون اللغة الروسيه، واكد كوساتشوف في الوقت نفسه على ان افتتاح هذا المركز يعبر عن الاهميه السياسيه للعلاقات الثنائيه بين فلسطين وروسيا .

وتحدث بعد ذلك سفير دولة فلسطين لدى روسيا الاتحاديه د. فائد مصطفى لافتا النظر الى النمو الكبير في مستوى العلاقات الثنائيه الفلسطينيه الروسيه ، مشيرا الى ان المركز في بيت لحم سيخلق الامكانيات الكبيره للعمل المشترك بين الجانبين، وهو الى جانب المتحف الروسي في مدينة اريحا، والمدرسه الروسيه التي سيتم انشاؤها قريبا في مدينة بيت لحم ايضا انا يعبر عن تنامي هذه العلاقه الفلسطينيه الروسيه وعلى كل المستويات.

وتحدث اخيرا نائب وزير خارجيه روسيا الاتحاديه ومبعوث الرئيس الروسي للشرق الاوسط السيد ميخائيل بغدانوف والذي اكد على ان افتتاح المركز سيعود بالنفع ليس فقط لاهالي بيت لحم وانما لكل الفلسطينيين، مضيفا ان روسيا على ارتباط بالاراضي المقدسه منذ مئات السنين ، وروسيا الجديده تعود الى منابع الصداقه الروسيه الفلسطينيه ، مشددا على تمسك موسكو باقامة الدولة الفلسطينيه المستقله ، مشيرا الى ان بناء هذا المركز يثير الدهشه، فكل شيئ فيه نفذ على اكمل وجه.

وفي الختام قام السفير د. فائد مصطفى بتسليم علم دولة فلسطين الى السيد قسطنطين كوساتشوف ليكون العلم الرابع والسبعين الذي ينصب داخل مقر هيئة التعاون الثقافي الدولي الروسيه ، حيث ينصب علم لكل دوله في العالم تجري فيها الهيئه نشاطاتها ، حيث اكد السيد كوساتشوف عند تسلمه العلم بان هذا العلم سينصب في مكان مشرف.

ويذكر ان المركز الثقافي العلمي الروسي قد افتتح رسميا يوم 26 حزيران الماضي في بيت لحم وافتتحه الرئيسان محمود عباس و فلاديمير بوتين خلال زيارته الى فلسطين مؤخرا.