الأحد: 23/06/2024 بتوقيت القدس الشريف

اللجان الشعبية في الخليل تنظم اعتصام تضامني مع العاملين في القطاع الصحي الحكومي المضربين

نشر بتاريخ: 02/08/2005 ( آخر تحديث: 02/08/2005 الساعة: 17:43 )
الخليل - معا - أعلنت اللجان الشعبية الفلسطينية عن تنظيم اعتصام شعبي وجماهيري حاشد أمام مستشفى عالية الحكومي بالخليل في تمام الساعة التاسعة صباحاً يوم الخميس القادم الموافق 4/8/2005 وذلك في خطوة شعبية وجماهيرية تضامنية مع الموظفين والعاملين المضربين عن العمل والتابعين للنقابات المهنية والصحية وهم نقابة الأطباء ونقابة أطباء الأسنان ونقابة المهندسين ونقابة المهندسين الزراعيين ونقابات التمريض والمختبرات والأشعة وفنيي التخدير والعلاج الطبيعي وموظفي الإدارة الصحية

وطالبت اللجان الشعبية في محافظة الخليل كافة الجهات المعنية بالعمل على حل قضية العاملين المضربين عن العمل بأسرع وقت وخصوصاً العاملين في القطاع الطبي والصحي محذرةً اللجان الشعبية من المخاطر والأضرار التي قد تنشأ من جراء استمرار إضرابهم وتصاعده على حياة المواطنين.

ومن جانبه حذر اليوم الأمين العام للجان الشعبية الفلسطينية عزمي الشيوخي من مضاعفات قد تحصل لأصحاب الأمراض المزمنة جراء توقف صرف الأدوية لهم وخصوصاً مرضى القلب والكلى والضغط والسكري والأمراض العصبية كما حذر الشيوخي من تأجيل العمليات الغير طارئة والتي قد يتحول بعضها إلى حالات طارئة تشكل خطورة على الحياة .

كما حذر الشيوخي من إمكانية انتشار بعض الأمراض المعدية والأوبئة نتيجة لتوقف موظفي الصحة من تقديم خدمات الوقاية والرعاية الصحية الأولية والتي تشمل برامج التوعية والتثقيف الصحي وتقديم الطعومات اللازمة للوقاية من هذه الأمراض

وأوضح الشيوخي أن توقف عمل المختبرات والأشعة عن العمل يؤدي إلى التأخر في تشخيص الحالات المرضية بسبب تأخير عمل الفحوصات والتي تعمل على تفاقم المرض و تعريض حياة المريض للخطر وأكد الشيوخي أن الوضع الصحي للمرضى وللمواطنين أصبح مقلقاً وهناك مخاطر من استمرار إضراب العاملين و يجب على الجميع التنبه لهذه المخاطر والعمل على حل المشكلة وإنصاف العاملين ليقوموا بواجباتهم المهنية و الوطنية على أكمل وجه ووفق القانون والمصلحة العامة.

وفي نفس السياق قال الدكتور اسعد البابا الناطق الإعلامي للإضراب في الخليل أن الإجراءات الاحتجاجية والنقابية التي يقوم بها الموظفين والعاملين المضربين عن العمل ناتجة عن عدم تجاوب الحكومة الفلسطينية لمطالبهم وتجاهل مطالبهم وخطواتهم الاحتجاجية و النقابية

وأفاد الدكتور البابا أن اجتماعاً سيعقد يوم الخميس القادم بين وزير المالية الفلسطيني سلام فياض ونقباء مجمع النقابات المهنية مركز القدس برام الله لمناقشة موضوع الإضراب وسبل حل الخلاف القائم .