الإثنين: 22/04/2024 بتوقيت القدس الشريف

المجلس الأعلى للقضاء الشرعي يستنصر الأمة الإسلامية نجدة المسجد الأقصى المبارك من خطر الانهيار والتهويد

نشر بتاريخ: 22/01/2007 ( آخر تحديث: 22/01/2007 الساعة: 14:15 )
القدس - معا - بحث المجلس الأعلى للقضاء الشرعي في فلسطين، تداعيات الكشف عن حفريات تقوم بها سلطات الاحتلال الإسرائيلي، بحفر نفق جديد وبناء كنيس يهودي تحت المسجد الأقصى المبارك، مما يهدد أساساته بالانهيار لإقامة هيكلهم المزعوم على أنقاضه.

واكد الاجتماع الذي ترأسه الدكتور الشيخ تيسير رجب التميمي، رئيس المجلس قاضي قضاة فلسطين، على ما يلي:ـ

1ـ استنكار قيام سلطات الاحتلال الإسرائيلي بحفريات على نطاق واسع تحت أساسات وأسوار المسجد الأقصى المبارك وبناء كنيس يهودي مقدمةً لتهويده.

2ـ وأكد المجلس على أن المسجد الأقصى المبارك بجميع ساحاته وقبابه وأسواره وأبوابه وفضائه وأساساته مسجد خالص لجميع المسلمين في مشارق الأرض ومغاربها وهو جزء من عقيدتهم بقرار رباني ولا حق لليهود فيه لا من قريب ولا من بعيد لقوله تعالى: (( سبحان الذي أسرى بعبده ليلاً من المسجد الحرام إلى المسجد الأقصى)).

3ـ يحمل المجلس حكومة إسرائيل المسؤلية الكاملة عن عواقب هذه الأعمال الاستفزازية لمشاعر المسلمين في مشارق الأرض ومغاربها.

4ـ دعوة العالم العربي والإسلامي إلى تحمل مسؤولياتهم في التصدي لهذه الحفريات بكل حزم وإصرار دون تردد ووضع المسجد الأقصى على سلم أولوياتهم وأن المجلس الأعلى للقضاء الشرعي ومن جوار المسجد الأقصى المبارك أولى القبلتين وثالث الحرمين الشريفين يستنصر الأمة الإسلامية نجدة المسجد الأقصى المبارك من خطر الانهيار والتهويد لقوله تعالى: (( وإن استنصروكم في الدين فعليكم النصر)).

5ـ مناشدة منظمة المؤتمر الإسلامي وجامعة الدول العربية ولجنة القدس لعقد مؤتمر عاجل لمواجهة المخططات الرامية إلى طمس معالم مدينة القدس الحضارية والهيمنة على المسجد الأقصى المبارك والنيل منه.

6ـ وأكد المجلس على أن هذه الحفريات التي تقوم بها سلطات الاحتلال ستشعل فتيل العنف في المنطقة بل العالم بأسره مما يهدد الأمن والسلام الدوليين في العالم.

7ـ ناشد المجلس القوى والفصائل الفلسطينية إلى ضرورة التوحد ورص الصفوف ووضع القدس الشريف ومقدساتها على رأس سلم أولوياتها لأنها بؤرة الصراع المركزية مع الاحتلال ودعوة أبناء الشعب الفلسطيني في جميع مواقعهم وأماكن تواجدهم شد الرحال إلى المسجد الأقصى المبارك للصلاة فيه والدفاع عنه بالمهج والأرواح لقوله صلى الله عليه وسلم: (( لا تشد الرحال إلا إلى ثلاثة مساجد المسجد الحرام ومسجدي هذا والمسجد الأقصى)).

8ـ اعتبار يوم الجمعة الموافق 26/1/2007م إلى يوم غضب في العالم الإسلامي للتنديد بإجراءات الاحتلال تهويد مدينة القدس والمسجد الأقصى المبارك دعوة خطباء المساجد لبيان أهمية المسجد الأقصى في العقيدة الإسلامية والفضائيات العربية والإسلامية لفضح الممارسات الاحتلالية لتهويد مدينة القدس والمسجد الأقصى المبارك.