الثلاثاء: 16/04/2024 بتوقيت القدس الشريف

زكور: المستشفيات الاسرائيلية تستخدم بشكل متكرر الأدوات الطبية المخصصة لمرة واحدة دون علم المرضى

نشر بتاريخ: 23/01/2007 ( آخر تحديث: 23/01/2007 الساعة: 12:31 )
القدس- معا- قدم النائب عن الحركة الإسلامية الشيخ عباس زكور استجواباً إلى وزير الصحة يعكوف بنيزري، حول قيام المستشفيات في إسرائيل، وخاصة في منطقة حيفا ومستشفى رمبام، باستخدام، العديد من الأدوات الطبية المصنوعة بالأصل للاستعمال لمرة واحدة، وذلك دون علم المرضى، مما يسبب مخاطر كبيرة على حياة هؤلاء المرضى.

وقد كشفت عدة وسائل إعلام عبرية عن هذا الموضوع، نهاية الاسبوع الماضي، وذكرت أن من بين الأدوات الطبية المخصصة بالأصل لمرة واحدة والتي تقوم عدة مستشفيات في البلاد باستخدامها بشكل متكرر: أنابيب تستخدم عن طريق إدخالها إلى الأوعية الدموية في الجسم، أنابيب تستخدم في العمليات الجراحية لسائل الدماغ، أجهزة طبية تستخدم في علاج الرحم، أجهزة للتنفس الاصطناعي والتي يتم إدخالها عبر الحلق، أجهزة لسحب الدماء أثناء العمليات الجراحية، وأحيانا أجهزة تنفس وأقنعة الأوكسجين، بالإضافة إلى الحقن المصنوعة من الزجاج.

وقد أكدت شخصيات مهنية وأطباء في عدد من المستشفيات صحة هذه المعلومات، وأبدت مخاوفها من خطورة القيام بالاستعمال المتكرر لهذه المواد الطبية، الأمر الذي من شأنه أحيانا أن ينقل العدوى من مريض إلى آخر، مما يعني تهديد حياة المرضى، وذلك لاعتبارات مادية بحتة وللتوفير في ميزانيات هذه المستشفيات بعد التقليصات التي طالت ميزانية وزارة الصحة.

وتساءل النائب زكور في بيان وصل "معا" نسخة منه, عن مدى انتشار هذه الظاهرة الخطيرة في المستشفيات وأسبابها، وعن الجسم المخول في وزارة الصحة والمستشفيات بالسماح باستخدام هذه الأدوات الطبية لعدة مرات رغم أنها صنعت بالأصل للاستخدام لمرة واحدة، وعن مدى الخطورة التي تهدد المرضى جراء هذه الظاهرة، وعن الإجراءات التي ستقوم بها وزارة الصحة لإنهاء هذه الظاهرة.

ويذكر أن النائب زكور كان قد طالب الاسبوع الماضي رئاسة الكنيست بإدراج الموضوع بشكل عاجل على جدول أعمالها، لكنها رفضت الطلب، لكنها عادت هذا الأسبوع وقبلته بعد أن انضم إلى طلب النائب زكور سبعة أعضاء كنيست آخرين.