الإثنين: 03/10/2022

عودة طلبة جامعة دمشق الى هضبة الجولان عبر معبر القنيطرة

نشر بتاريخ: 07/08/2012 ( آخر تحديث: 07/08/2012 الساعة: 12:34 )
بيت لحم- معا- بدأ طلبة هضبة الجولان المحتل الذين يدرسون في الجامعات السورية بالعودة اليوم الثلاثاء الى بيوتهم عبر معبر القنيطرة، بعد موافقة الصليب الاحمر الدولي على طلب عائلاتهم بتقديم عودتهم خوفا من تدهور الاوضاع الامنية في العصمة السورية دمشق.

وبحسب ما نشر موقع صحيفة "معاريف" فقد بدأ 101 طالب منذ صباح اليوم بالوصول الى هضبة الجولان مرورا بمعبر القنيطرة، وقد كان مقررا عودتهم يوم 16 من هذا الشهر، وجرى تقديم موعد العودة بعد مطالبة من عائلاتهم لمنظمة الصليب الاحمر، والذي بدوره توجه للسلطات السورية والتي وافقت على تقديم الموعد.

وقد صرح وئام عماشة الذي يدرس في جامعة دمشق وسبق وتم تحريره من الاسر لدى اسرائيل ضمن صفقة شاليط، أنه يأمل أن ينجح الصليب الاحمر في انهاء عملية مرور كافة الطلاب عبر المعبر، مشيرا أن الجيش السوري يسيطر على بلدة القنيطرة في حين تسيطر المعارضة على بعض المناطق القريبة منها.

واشار الموقع أنه من غير المعروف موعد عودة الى دمشق للالتحاق بالجامعات، ويرتبط الامر حسب عماشه لتطورات الاوضاع الامنية في دمشق ومحيطها، كذلك سوف يغادر اليوم بعض طلاب هضبة الجولان متوجهين الى دمشق بهدف الالتحاق بجامعاتها.