الأحد: 25/10/2020

مقتل شيخ قبيلة ونجله برصاص "متشددين" في سيناء

نشر بتاريخ: 13/08/2012 ( آخر تحديث: 13/08/2012 الساعة: 15:51 )
العريش- معا- لقي أحد مشايخ قبيلة السواركة ونجله مصرعهما برصاص جماعات وصفت بالجهادية في مدينة الشيخ زويد على خلفية مساندته للعملية العسكرية التي تنفذها القوات المسلحة المصرية ضد "الارهاب" بسيناء.

وقد قتل الشيخ خلف المنيعي من كبار قبيلة السواركة ونجله اثناء استقلالهما سيارتهما الخاصة عائدين من مؤتمر نظمه بعض زعماء القبائل للتنديد بالتشدد.

وعند مرورهما من ناحية قرية الخروبة على طريق العريش- رفح الدولي أطلق عناصر من جماعات "متشددة" النار عليهما مما أدى إلى مصرعهما.

وقال مصدر آخر قريب من "المتشددين" في سيناء ان مئات "المتشددين" نظموا اجتماعا سريا الليلة الماضية لبحث كيفية ردهم على قيام الجنود المصريين بقتل خمسة اسلاميين "متشددين" في وقت سابق امس الاحد.

واضاف المصدر انهم اتفقوا على ان رد الفعل سيكون صارما.

وسبق ان قتل شيخ قبيلة آخر بمدينة العريش منذ ثلاثة اشهر برصاص "الجماعات المسلحة" لنفس الاسباب ويدعى الشيخ نايف السواركة.