الثلاثاء: 27/10/2020

مستشاره: مرسي يبحث تعديل اتفاقية كامب ديفيد لبسط السيادة على كل مصر

نشر بتاريخ: 14/08/2012 ( آخر تحديث: 15/08/2012 الساعة: 08:57 )
بيت لحم- معا- قال المستشار القانوني للرئيس المصري محمد مرسي محمد فؤاد جاد الله إن الرئيس سوف يبحث تعديل اتفاقية كامب ديفيد مع إسرائيل بما يمكنها من بسط كامل نفوذها على كل شبر فى سيناء، ويضمن لها سيادة كاملة على كل بقعة من أراضيها.

ونفى جاد الله في تصريحات لـ "المصري اليوم" أن يكون هناك أي صدام بين المجلس الأعلى للقوات المسلحة والرئيس المنتخب قائلاً: إن قيادات المجلس العسكري أبدت تفهمها الكامل للموقف فإلغاء الإعلان الدستوري المكمل كان أمراً واجباً لتصحيح وضع استثنائي، فلا يمكن أن يكون المجلس العسكري التابع للرئيس مسؤولاً عن السلطة التشريعية، ولذا فالرئيس أقرب للمجلس من السلطة التشريعية، وكذلك إقرار الموازنة العامة للبلاد.

وأشار إلى أن اختيار وزير الدفاع الجديد وقائد الأركان لم يتدخل فيه أحد من قيادات المجلس العسكري، فهو حق أصيل للرئيس القائد الأعلى للقوات المسلحة.

وشدد المستشار القانوني للرئيس المصري على أن السلطة التشريعية لمرسي سوف تنتقل لمجلس الشعب الجديد، الذي سيدعو لانتخابه بعد الانتهاء من الدستور وتعديل بعض المواد التي أتاحت للأحزاب المنافسة على الثلث الفردي، قائلاً: يستحيل عودة مجلس الشعب المنحل.

وفي ذات الإطار أكد جادالله أن الرئيس مرسي بصدد إصدار قرار جديد خلال أيام بالإفراج عن دفعة جديدة من المعتقلين عسكرياً قريباً.