الخميس: 26/11/2020

المركز الفلسطيني لحقوق الانسان يدين عملية اطلاق صواريخ المقاومة

نشر بتاريخ: 03/08/2005 ( آخر تحديث: 03/08/2005 الساعة: 14:41 )
نابلس-معا- ذكر المركز الفلسطيني لحقوق الانسان في بيان وصل وكالة معا نسخة منه انه وفقا لتحقيقات المركز أطلقت مجموعات مقاومة فلسطينية ثلاثة صواريخ من إنتاج محلي باتجاه أهداف إسرائيلية تقع إلى الشمال الشرقي من قطاع غزة.

وقد أخطأ أحد الصواريخ الهدف ليسقط فوق منزل سكني يقع في المنطقة الشرقية من بلدة بيت حانون يعود لعائلة الأشقر.
وأسفر هذا الحادث المروع عن مقتل الطفل ياسر عدنان الأشقر 6 أعوام ، جراء إصابته بعدة شظايا في مختلف أنحاء جسمه. كما أصيب في الحادث تسعة مدنيين آخرين، بينهم خمسة أطفال بجراح وتم نقلهم إلى مستشفى كمال عدوان في بيت لاهيا، ومن ثم نُقل ستة من المصابين إلى مستشفى الشفاء في غزة. وكان بين المصابين زوجة الوزير السابق لشؤون الأسرى والمحررين، عضو المجلس التشريعي هشام عبد الرازق، وأطفاله الأربعة، الذين كانوا في زيارة لعائلة الأشقر (أهل زوجة الوزير).

ويأتي هذا الحادث بعد مرور 24 ساعة على حادث آخر مماثل أسفر عن إلحاق أضرار مادية في مستشفى ناصر بخان يونس. سقط صاروخ محلي الصنع عن طريق الخطأ على سطح قسم الاستقبال في المستشفى، وألحق أضراراً بالغة في شبكة المياه وفي نظام التسخين الشمسي.

واشار المركز بقلق إلى تكرار سقوط هذه الصواريخ على أماكن مدنية، مما يشكل تهديداً مستمراً لحياة المدنيين الفلسطينيين.
كما ذكر مجموعات المقاومة الفلسطينية بواجباتها حيال حماية المدنيين، ودعا البيان من رجال المقاومة إلى الامتناع عن تنفيذ أية أعمال عسكرية من داخل المناطق المدنية أو القريبة منها.