الأربعاء: 24/04/2024 بتوقيت القدس الشريف

جرادات مدير الارتباط:الانسحاب من مستوطنات محافظة جنين سيتم على ثلاث مراحل تبدأ من 15الجاري لغاية العاشر من أيلول المقبل

نشر بتاريخ: 04/08/2005 ( آخر تحديث: 04/08/2005 الساعة: 15:38 )
جنين- معا - - قال جمال جرادات مدير الارتباط المدني في محافظة جنين في أعقاب جولة مشتركة مع الجانب الإسرائيلي لأربع مستوطنات مقامة على أراضي محافظة جنين أنه يتوقع أن يتم الاخلاء خلال ثلاث مراحل تبدأ الأولى منها في الخامس عشر من الشهر الجاري وتستمر لغاية العاشر من أيلول المقبل، ويتم من خلالها إغلاق بعض الطرق الرئيسية في المحافظة، أمام حركة السيارات الفلسطينية والإسرائيلية.

وأضاف جرادات أن من ضمن الطرق التي سيتم إغلاقها ابتداء من هذا التاريخ، سيكون مفرق عرابة قرب معسكر "دوثان"، وشارع جنين - الناصرة شمالاً، وصولاً إلى مجمع "حداد السياحي" شرقاً.

وأشار في الوقت نفسه إلى أنه جرى الاتفاق مع الجانب الإسرائيلي في الارتباط المدني، على تنظيم حركة مرور المركبات الفلسطينية خلال فترة الإغلاق، عن طريق سلوك طرق فرعية غالبا ما تكون ترابية، موضحا أن القاطنين في منطقة الجلمة سيعبرون قرى دير أبو ضعيف، وأم التوت، وجلقموس، والزبابدة وقباطية، وصولا إلى جنين، فيما يعبر القاطنون في القرى الجنوبية، سيلة الظهر، وكفر راعي، وفحمة، ويعبد، وعرابة، وبير الباشا، وصولا إلى مركز المدينة.

أما المرحلة الثانية من عملية الانسحاب فأوضح جرادات أنها ستبدأ في الرابع من أيلول المقبل، وتستمر لغاية التاسع منه، ويتم من خلالها ترحيل المستوطنين في حين ستبدأ المرحلة الثالثة، في الرابع عشر من الشهر المقبل، حيث سيقوم الجانب الإسرائيلي، بتسليم المستوطنات المخلاة وهي "كديم"، و"جانيم"، و"صانور"، و"حومش"، للسلطة الوطنية الفلسطينية.

ونفى جرادات جملة وتفصيلا ما يتردد من إشاعات بشأن إمكانية فرض حظر التجول على بعض التجمعات السكانية القريبة من المستوطنات المقرر إخلاؤها.

ومن جانبه توقع أن يواجه الجيش الإسرائيلي، بعض الصعوبات في إخلاء المستوطنين في مستوطنة "صانور" التي توافدت إليها خلال الفترة الأخيرة، بعض عائلات المستوطنين المتطرفين من مستوطنة "كريات أربع" المقامة على أراضي الخليل، وذلك بهدف مقاومة عملية الإخلاء.