الأحد: 01/11/2020

بلدية غزة ووكالة KFW الألمانية تبحثان تفاصيل مشروعي محطة المعالجة المركزية بغزة والبريج

نشر بتاريخ: 04/08/2005 ( آخر تحديث: 04/08/2005 الساعة: 15:21 )
غزة- معاً - بحث مدير الوكالة الألمانية KFW في فلسطين والأردن د. ماثيو شلندر والقائم بأعمال رئيس بلدية غزة د. ماجد أبو رمضان خلال زيارة قام بها الأول إلى مقر البلدية بحضور عدد من مسئولي الوكالة والبلدية بعدد من القضايا المشتركة بين البلدية والوكالة وفي مقدمتها بحث تفاصيل مشروع محطة المعالجة المركزية كبرى للصرف الصحي والتي ستمولها الوكالة الألمانية بقيمة 70 مليون يورو.

وناقش المجتمعون كذلك تفاصيل المنحة الألمانية للبلدية لإعادة تأهيل المحطة المركزية لمعالجة المياه العادمة في منطقة الشيخ عجلين وتمويل مشروعي التوسعة والصيانة اللازمين بصورة ضرورية وملحة لحل كافة المشاكل القائمة حالياً في المحطة.

من جهته أشاد د. أبو رمضان بالدعم الألماني المقدم للسلطة الوطنية ولبلدياتها ولمؤسساتها من خلال وكالةKFW مثمناً تمويل الوكالة لمجموعة من المشاريع التطويرية الهامة جداً للمدينة والتي أنهت معاناة عشرات الآلاف من المواطنين وأسهمت في تحسين الواقع الخدماتي والصحي والبيئي للمدينة بشكل عام وللمناطق المطورة بشكل خاص مشدداً على أهمية إيجاد السبل والمشاريع الكفيلة لإنهاء مشكلة القصور القسري لمحطة المعالجة بمنطقة الشيخ عجلين والتي تستوعب جميع مياه الصرف الصحي من كافة مناطق المدينة والتي تضررت بسبب الاعتداءات الإسرائيلية المتكررة عليها، معرباً عن تقدير البلدية العميق والبالغ لقرار الوكالة بتمويل هذا المشروع الهام جداً حتى يتسنى منع تلوث مياه البحر وتجنب الأضرار الصحية والبيئية الناجمة عنه.

واستعرض الطرفان خلال اللقاء أيضاً مشروع إنشاء المحطة المركزية لمعالجة المياه العادمة المزمع إقامتها بتمويل من KFW في شرق مخيم البريج لخدمة مدينة غزة والمنطقة الوسطي بأكملها بقيمة 70 مليون يورو وهو المشروع الأكبر على الإطلاق الذي ينفذ في قطاع غزة ومن المتوقع ان ينتهي العمل فيه سنة 2010م.

من جانبه أكد شلندر حرص الوكالة الألمانية KFW على دعم السلطة الوطنية ومؤسساتها وفي مقدمتها البلديات التي تخدم كافة المواطنين في جميع المدن والقرى والمخيمات، وأعلن المسئول الألماني عن موافقة الوكالة بتمويل مشروع إعادة وصيانة وتأهيل محطة المعالجة المركزية بمنطقة الشيخ عجلين نظراً للأهمية القصوى لهذه المحطة في خدمة المدينة، إلى جانب تمويلها لمشروع إقامة محطة كبرى لمعالجة المياه العادمة شرقي مخيم البريج تستوعب المياه العادمة من مدينة غزة والمنطقة الوسطي بأكملها، واتفق الطرفان على استمرار التباحث والتنسيق بخصوص مختلف القضايا ذات العلاقة المشتركة .