الثلاثاء: 23/04/2024 بتوقيت القدس الشريف

المجلس الاعلى للقضاء الشرعي يعقد جلسة طارئة لبحث تداعيات قرار تقديم الشيخ التميمي للمحاكمة

نشر بتاريخ: 18/02/2007 ( آخر تحديث: 18/02/2007 الساعة: 14:08 )
القدس -معا- عقد المجلس الاعلى للقضاء الشرعي في فلسطين صباح اليوم الاحد جلسة طارئة لبحث تداعيات قرار سلطات الاحتلال الاسرائيلي تقديم الدكتور الشيخ تيسير التميمي قاضي قضاة فلسطين رئيس المجلس الاعلى للقضاء الشرعي الى المحكمة الاسرائيلية في القدس المحتلة بتهمة التحريض ضد الاحتلال ودخول مدينة القدس للصلاة في المسجد الاقصى المبارك دون تصريح .

واستنكر المجلس في بيان وصل معا نسخة منه قرار سلطات الاحتلال الاسرائيلي تقديم الدكتور الشيخ تيسير التميمي قاضي قضاة فلسطين الى المحكمة الاسرائيلية بتهمة التحريض ودخول مدينة القدس للصلاة في المسجد الاقصى دون تصريح منها .

واضاف ان القدس مدينة عربية اسلامية وهي جزء من الاراضي الفلسطينية التي احتلتها اسرائيل عام 1967م وانه لن يتحقق امن او سلام واستقرار في المنطقة الا باقامة الدولة الفلسطينية المستقلة وعاصمتها القدس.

وتابع البيان يقول:" ان المسجد الاقصى المبارك بجميع ساحاته وقبابه واسواره وابوابه وفضائه واساساته خالص لجميع المسلمين في مشارق الارض ومغاربها وهو جزء من عقيدتهم بقرار رباني ولا حق لليهود فيه لا من قريب او بعيد وان اشتراط سلطات الاحتلال دخوله الحصول على تصريح منها شرط باطل لمخالفته لحرية العبادة التي كفلتها الشرائع السماوية والقوانين الدولية".

ودعا المجلس الاعلى كافة المرجعيات الاسلامية والمسيحية في العالم والمؤسسات الحقوقية والقانونية ومنظمات حقوق الانسان الدولية الى ادانة محاكمة قاضي قضاة فلسطين لمخالفتها القوانين الدولية.

وناشد القوى الفلسطينة بضرورة التوحد ووضع القدس ومقدساتها على رأس سلم الاولويات لانها بؤرة الصراع المركزية مع الاحتلال .