الأحد: 01/11/2020

خالد البطش: نؤكد حرصنا عدم حدوث ما يعيق الانسحاب الإسرائيلي

نشر بتاريخ: 07/08/2005 ( آخر تحديث: 07/08/2005 الساعة: 14:33 )
غزة -معا- أكد خالد البطش القيادي في حركة الجهاد الإسلامي حرص الحركة على أن يتم الانسحاب الإسرائيلي من المستوطنات بأقل خسائر ممكنة للجانب الفلسطيني الأمر الذي يؤكد رغبتنا في عدم حدوث أي عراقيل من قبل الحركة لعدم وجود أي مطامع سياسية .
وأشار البطش أن هذا الموضوع كان من جملة المواضيع التي تم نقاشها مع الوفد المصري ظهر اليوم في اللقاء الذي جمعهما مشيرا إلى أن هذا اللقاء كان مثمرا و تم التأكيد فيه على ضرورة الحفاظ على الجبهة الفلسطينية الداخلية متماسكة وبعيدة عن الإشكاليات بالإضافة إلى مناقشة الوضع الفلسطيني بعد الانسحاب وضرورة التوصل إلى تسويات مع السلطة والفصائل لتفويت الفرصة على إسرائيل لإحداث أي حرب أهلية بين الفصائل .

كما ناقش الطرفان مسألة استهداف القوات الإسرائيلية لأبناء الجهاد الإسلامي في الضفة الغربية الأمر الذي دفع الوفد المصري للحديث مع الحكومة الأمريكية لإحداث وساطة بين الجانبين الفلسطيني و الإسرائيلي في هذا الإطار لوقف استهداف أبناء الحركة.

وحول حدوث أي تعاون بين الحركة و الفصائل لتخطي مرحلة الانسحاب قال البطش يدور نقاش حول هذا الموضوع داخل لجنة المتابعة العليا حول التنسيق بين الفصائل لتجنب أي مشاكل خلال فترة الانسحاب أو بعدها كما تم تشكيل لجنة وطنية لمتابعة الانسحاب موضحا أن هذا الأمر موضوع على جدول لقاءاتهم مع رئيس السلطة الوطنية الفلسطينية .