الجمعة: 19/07/2024 بتوقيت القدس الشريف

فصائل المنظمة في سوريا تتفق على اعتبار المخيمات منطقة آمنة

نشر بتاريخ: 20/12/2012 ( آخر تحديث: 20/12/2012 الساعة: 19:58 )
سوريا - معا - إتفقت فصائل منظمة التحرير الفلسطينية مع طرفي الصراع في سوريا على إعتبار المخيمات الفلسطينية مناطق آمنة.

ويأتي هذا الإتفاق في إطار الجهود المتواصلة التي بذلها رئيس دولة فلسطين محمود عباس لتجنيب الفلسطينيين في سوريا ويلات الصراع السوري.

وكانت فصائل منظمة التحرير الفلسطينية وفي مقدمتها حركة فتح قد أطلقت مبادرة لإنهاء المواجهات العسكرية في مخيم اليرموك يقضى بإعتبار المخيم منطقة آمنة.

وتطالب المبادرة التي جرى الإعلان عنها اليوم الخميس الموافق 20/12/2012 بإنسحاب الجيش الحر والقوات النظامية من المخيم وتشكيل لجان مراقبة مدنية غير مسلحة من الفصائل الفلسطينية للحفاظ على الأمن فيه.

وقال مصدر في سفارة دولة فلسطين بدمشق أنه جرى الإتفاق أيضاً على تشكيل لجان تنسيق فلسطينية غير مسلحة وعلى عودة المهجرين من المخيمات الفلسطينية في سوريا الى منازلهم.

وأضاف المصدر أن جهات دولية وفي مقدمتها روسيا قد ساهمت في التوصل الى إتفاق مع أطراف الصراع السوري لتجنيب المخيمات الفلسطينية آثار هذا الصراع.

وكان الرئيس محمود عباس قد أكد على ضرورة عدم التدخل في الشأن السوري وأن الفلسطينيين ليسوا طرفاً في الصراع الجاري فيها تأكيداً لرؤية منظمة التحرير بعدم التدخل في الشأن الداخلي لأية دولة عربية.

هذا وفي وقت قد أعرب فيه المصدر الفلسطيني عن أمله في أن يلتزم طرفي الصراع في سوريا بهذا الإتفاق.