الثلاثاء: 25/06/2024 بتوقيت القدس الشريف

لجنة الإنتخابات تطالب وزارة التربية بالرد على طلبها بإستخدام المدارس كمراكز لتحديث السجل الانتخابي

نشر بتاريخ: 05/03/2007 ( آخر تحديث: 05/03/2007 الساعة: 19:35 )
رام الله- معا- ابدت لجنة الإنتخابات المركزية عدم إرتياحها إزاء عدم تلقيها رداً من وزارة التربية حول إستخدام المدارس كمراكز لتحديث السجل الانتخابي.

واجتمع الدكتور حنا ناصر رئيس لجنة الإنتخابات المركزية بمثثلي الهيئات الحزبية المعتمدة في المقر العام للجنة بمدينة رام الله وعبر الفيديو كونفرانس مع مدينة غزة اليوم وبحضور الأستاذ هشام كحيل المدير التنفيذي للجنة ..

وعبر د. ناصر خلال الإجتماع عن عدم إرتياحه إزار عدم رد وزارة التربية والتعليم على الرسائل الموجهة لها من قبل اللجنة، بخصوص إستخدام المدارس الحكومية كمراكز لتحديث السجل الإنتخابي، علماً بأن اللجنة أرسلت أربعة كتب حول هذا الموضوع الى وزارة التربية والتعليم العالي، إلا أنها لم تتلق رداً حتى الآن .

وخلال الإجتماع أكد ممثلو الأحزاب المجتمعون دعمهما لعمل اللجنة وأهمية تحديث السجل في أقرب وقت ممكن وكانت اللجنة قد قررت في وقت سابق البدء بعملية التحديث خلال آذار الحالي، وأعدت كافة الخطط والإجراءات اللازمة لإنجازها .

وذكر د. ناصر أن عملية التحديث ليس لها علاقة بأي نشاط سياسي على الساحة الفلسطينية، وإنما هي عملية دورية تقوم بها اللجنة بشكل سنوي من أجل الحفاظ على سجل إنتخابي دقيق ومحدث وشامل، من خلال إتاحة الفرصة لجميع المواطنين لتسجيل أنفسهم أو تصحيح بياناتهم أو تعديلها ..

وعبر د. ناصر عن أسف لجنة الإنتخابات لكافة المواطنين لتأخرها في فتح مراكز تحديث السجل، منوهة الى أن هذا التأخير خارج عن إرادة اللجنة، وتشدد على ضرورة البدء في عملية التحديث في أقرب وقت ممكن .