الأحد: 25/09/2022

أكاديمي فلسطيني ينتخب كأفضل محكم أبحاث للعام 2006 ويسجل براءتي اختراع في الولايات المتحدة

نشر بتاريخ: 15/03/2007 ( آخر تحديث: 15/03/2007 الساعة: 00:35 )
غزة -معا- حصل الدكتور سعيد لبد المحاضر في كلية العلوم قسم الكيمياء بجامعة الازهر في غزة على لقب افضل محكم علمي في مجلة "Journal Of Chrowafography A", التابعة لدار النشر "El seiver ", بأمستر دام, بهولندا عن عام 2006م.

كما سجل د. لبد براءتي اختراع في الولايات المتحدة الأمريكية في مجال إعداد وتحضير أعمدة فصل مونولوثية والمستخدم في مجال الفصل الكروماتوجرافي.

وعن هذا الموضوع أجرت دائرة العلاقات العامة والإعلام بجامعة الازهر لقاءً مع الدكتور لبد تحدث فيه عن هاذين الاختراعين فقال :" تعتبر تقنية الكروماتوجرافي السائل العالي الكفاءة [High Performance Liquid Chromatography (HPLC)] من أهم الطرق في عملية الفصل و التحليل الكمي في العلوم الكيمائية والبيولوجية والطبية علي مدار الست عقود الماضية، و مسيرة تقدم هذه التقنية وصلت ذروتها في استحداث أجهزة عالية التقنية والحساسية وهي تعمل علي مستوي فصل وتحاليل عينات فائقة في التخفيف وتعرف باسم تقنية الضغط العالي للتحليل الميكروكروماتوجرافي .(µ-HPLC)

و أضاف د. لبد أن هذا التكنيك أصبح يكتسب أهمية أكبر في تطور علوم البيولوجيا الجزيئية (Molecular biology) والسير قدما في علوم دراسة البروتينات(Proteomics) ، وعلم دراسة الجينات (Genomics) و الذين لهما ارتباط كبير في تشخيص الأمراض (Diagnoses) وخصوصا أمراض السرطان وكذلك متابعة العلاج (Prognosis) لفحص نجاعة الوصف الدوائي وذلك من خلال كشف بروتينات معينة تعرف ب بيوماركرز.(Bio-markers), لافتاً الى ان أهم جزء في جهاز التحليل الكروماتوجرافي هو عمود الفصل أو ما يعرف بالطور الثابت، وقد كانت في السابق تستخدم الأعمدة الكروماتوجرافية التقليدية التي تعتمد علي رزم لحبيبات مصنوعة من مادة السيليكات أو مواد بوليمرية عضوية داخل الأعمدة.

و أشار د. لبد إلى انه في بداية العقد الماضي بدأ إدخال نوع آخر من أعمدة الفصل الكروماتوجرافي سميت بالجيل الرابع و تعرف بالمونولث وهو عبارة عن بولمير من قطعة واحدة ويمكن تحضير أعمدة شعرية دقيقة(capillary columns or µ-columns) أو أعمدة كبيرة (conventional size columns)، وهذه التكنولوجيا تفوق الأعمدة السابقة بسرعة وفعالية الفصل وكذلك سهولة صناعتها نسبيا.

وعن اهتمامه الخاص في البحث المح د. لبد الى انه يكمن في تطوير أنواع جديدة من الطور الثابت(New Stationary Phases) ومن ثم استخدامها في صناعة أعمدة شعرية دقيقة (capillary columns or µ-columns)،حيث طول هذا العمود يتراوح بين 5-8 cm وقطره µm 50-200. بعد صناعة هذه الأعمدة يجري فحصها ومن ثم إجراء فصل لمواد بيوكميائية مثل الأحماض النووية، البروتينات، والببتيدات وخلال عملية البحث يتم التحكم في تركيب هذه الأعمدة للارتقاء بأدائها وفعاليتها في تحسين و تسريع عملية الفصل, مؤكداً انه وفق في هذا المجال في اختراع نوعين جديدين من الطور الثابت و تسجيل براءتي اختراع في الولايات المتحدة الأمريكية بهذين الاختراعين والتي أثبت قدرة غير مسبوقة في فصل العديد من عينات الببتيدات والبروتينات والأحماض النووية.

مشيرا إلى أن الاختراع الأول يعتمد علي كيمياء البوليسيترين

[Monolithic poly(p-methylstyrene-co-1,2-bis(p-vinyl phenyl)ethane) capillary columns as

novel styrene stationary phases for biopolymer separation]

فيما يعتمد الاختراع الثاني علي كيمياء الاكريليت

[Novel monolithic poly(phenyl acrylate-co-1,4-phenylene diacrylate)

capillary columns for biopolymer chromatography]

وشدد د. لبد في ختام حديثه على انه تم اختبار هذه المنولوثات في عمليات الفصل و التحليل وقد فاقت أي نوع آخر علي الإطلاق في الصلابة و الفعالية في فصل العديد من البيومولوكيولز.

يذكر أن د. سعيد لبد من مواليد غزة عام 1966, حصل على شهادة البكالوريوس تخصص كيمياء من جامعة بيرزيت ومن ثم اكمل دراساته العليا فحصل على درجة الماجستير من جامعة " Old Dominion Universit " في مدينة فرجينيا بالولايات المتحدة الأمريكية سنة 1997, كما حصل على درجة الدكتوراه من جامعة انسبرول في النمسا, له العديد من البحوث العلمية المحكمة والمنشورة في المجلات العالمية, يعكف الآن على تحضير بعض التجارب الكيميائية التي تخدم هذا العلم وتساعد على تطوره لخدمة البشرية ومعالجة العديد من الأمراض الخبيثة, كما انه يحضر رزمة من الأبحاث التي تخدم نفس المجال, ويعد لتأليف بعض الكتب ذات الصلة بعلم الكيمياء الذي يعد من اكثر العلوم تعقيداً.