السبت: 13/08/2022

وحدة صينية سرية اخترقت أجهزة الحاسوب في الولايات المتحدة

نشر بتاريخ: 19/02/2013 ( آخر تحديث: 20/02/2013 الساعة: 09:46 )
بيت لحم - معا - كشف تقرير للشركة الامريكية المتخصصة بحماية أجهزة الحاسوب في الولايات المتحدة من هجمات "الهاكر" وعمليات الاختراق، ان وحدة خاصة تابعة للجيش الصيني تقوم بعمليات اختراق لأجهزة الحاسوب التابعة للشركات الكبيرة وكذلك التابعة للحكومة الامريكية.

وبحسب ما نشرت صحيفة "نيويورك تايمز" الامريكية اليوم الثلاثاء فقد تبين من خلال هذا التقرير الذي جاء نتيجة لتحقيقات قامت بها شركة الحماية ان الصين هي التي تقف خلف الحرب الالكترونية التي تشن على الولايات المتحدة، وتقف الوحدة "61398" في الجيش الصيني وراء هذه الحرب، ومن خلال بناية مكونة من 12 طابقا في مدينة "شنغهاي".

وبحسب التقرير فأن هذه الوحدة استطاعت اختراق أنظمة الحاسوب للعديد من الشركات الامريكية الكبيرة وكذلك الأجهزة التابعة لدوائر حكومية وأمنية أمريكية، واستطاعت الدخول الى أنظمة الحاسوب التي تتحكم بالكهرباء في الولايات المتحدة وقطاعات أخرى مهمة تؤثر على المجتمع والاقتصاد الامريكي.

وجاء هذا التقرير ليدعم الشكوك التي كانت لدى الادارة الامريكية بوجود مجموعات من "الهاكر" في الصين تهاجم أنظمة الحاسوب في الولايات المتحدة، والتي سبق وقامت هذه الادارة بالاحتجاج لدى الحكومة الصينية والتي بدورها نفت وجود هذه المجموعات، وعلاقة الحكومة بعمليات القرصنة والاختراق لأجهزة الحاسوب الامريكية.