الثلاثاء: 18/06/2024 بتوقيت القدس الشريف

مسؤول أمريكي: الدلائل تشير إلى عدم استخدام أسلحة كيماوية في سوريا

نشر بتاريخ: 22/03/2013 ( آخر تحديث: 22/03/2013 الساعة: 11:48 )
سوريا - معا - رويترز - قال مسؤول أمريكي يوم الخميس إنه يبدو على نحو متزايد أنه لم يتم استخدام سلاح كيماوي في سوريا هذا الأسبوع لكن مسؤولين حثوا على توخي الحذر قائلين ان أجهزة الاستخبارات لم تصل بعد إلى استنتاج نهائي.

وقال المسؤول الذي طلب ألا ينشر اسمه "احساسنا المتزايد هو أنه لم يتم استخدام سلاح كيماوي." ومع ذلك فإنه ترك الباب مفتوحا إمام إمكانية أن تظهر معلومات تؤدي إلى تغيير هذا التقييم.

وكانت حكومة الرئيس السوري بشار الأسد والمعارضة اتهموا بعضهم بعضا باستخدام أسلحة كيماوية في هجوم صاروخي قرب حلب يوم الثلاثاء تسبب في مقتل 26 شخصا.

وقال مسؤول أمني أوروبي إنه لو كانت قد أطلقت أسلحة كيماوية أو "اسلحة دمار شامل" أخرى لكان عدد القتلى أكبر كثيرا من 26.

وقال المسؤول انه لا يعتقد ان الشواهد تشير إلى أنه تم استخدام سلاح كيماوي.

وبعد الهجوم يوم الثلاثاء قال بعض الذين نقلوا إلى المستشفى لمصور رويترز انهم رصدوا رائحة قوية لغاز الكلور في الجو وإن كثيرا من الضحايا سقطوا صرعى بعد الانفجار.

ويوم الخميس قال مسؤول استخبارات أمريكي إن "اجهزة الاستخبارات لم تتوصل بعد الى حكم في مسألة هل استخدمت اسلحة كيماوية أم لا."

وأصدرت السفيرة الأمريكية لدى الأمم المتحدة سوزان رايس بيانا يوم الخميس يرحب بالإعلان عن تحقيق للأمم المتحدة.

وقالت "مع مضي الأمم المتحدة في هذه الجهود سنستمر أيضا في التعاون بشكل وثيق مع شركائنا للحصول على مزيد من المعلومات فيما يتعلق بأي مزاعم قابلة للتصديق عن الاستخدام المحتمل أو الفعلي لأسلحة كيماوية في سوريا."