الأحد: 25/10/2020
خبر عاجل
كابينت الكورونا يقرر تمديد الإغلاق في إسرائيل حتى يوم الأحد القادم

قوات الاحتلال تطلق النار على مسيرة جماهيرية ضخمة نظمتها لجان الحماية والمساندة الأهلية في خانيونس

نشر بتاريخ: 13/08/2005 ( آخر تحديث: 13/08/2005 الساعة: 22:09 )
خانيونس -معا- أطلقت قوات الاحتلال الإسرائيلي النار على آلالاف من أبناء مدينة خانيونس الذين خرجوا في مسيرة جماهيرية ضخمة نظمتها لجان الحماية والمساندة الأهلية في المحافظة، حيث توجه الجماهير إلى منطقة المخيم الغربي بالقرب من حاجز التفاح وفور وصولهم الى الحاجز عمدت قوات الاحتلال إلى إطلاق النار الكثيف تجاه المواطنيين مما أحدث حالة من الرعب والهلع في صفوف النساء والأطفال المشاركين في التظاهرة الوطنية الكبيرة، والتي شارك فيها عدد كبير من المؤسسات والهيئات الأهلية ومؤسسات المجتمع المدني والقوى السياسية المختلفة، والمتطوعين في برنامج الحماية والمساندة ، وذلك في إطار الجهود التي تبذلها اللجان من اجل الاستعداد الجيد لعملية الانسحاب من قطاع غزة وشمال الضفة الغربية .

وأوضح نعيم مطر منسق لجان الحماية في خانيونس إلى أن الهدف من تسيير التظاهرة هو إشعار الإسرائيليين والمستوطنين أن الشعب الفلسطيني صاحب حق في أرضه التي اغتصبها المحتل ، ويتطلع لاستعادة أرضه ليكمل مسيرة البناء والعطاء ، و تطوير الاقتصاد المدمر وإعادة تشغيل آلاف العاطلين عن العمل وتوفير فرص عمل للخريجين .

وقال مطر: " إن نجاح المشاريع الوطنية المقبلة يتطلب أن تتكاثف كل الجهود المخلصة على مصلحة الوطن من اجل ضمان عدم التشويش على الإنجازات التي تحققت بدماء الشهداء وآلالاف من الأسرى والمعتقلين في سجون الاحتلال ، داعيا كل أبناء الشعب الفلسطيني إلى التوحد خلف القيادة الفلسطينية من اجل الظهور الحضاري والاخلاقي أمام العالم الذي ينظر إلينا ونحن مقبلون على أهم مرحلة في تاريخنا المعاصر .

وأشار عماد محسن الباحث في الشؤون السياسية والإعلامية ، ان جموع الفلسطينيين الذين شاركوا في المسيرة الضخمة قد عبرت عن تعطشها للحظة اشراقة شمس الحرية والاستقلال ، وعبرت عن دعمها للبرنامج السياسي الوطني القائم على البدء في عملية التنمية والتطوير وإنشاء البنية الاقتصادية الفلسطينية بما يتوافق مع كافة الاحتياجات الفلسطينية وخاصة في ظل البطالة المتفشية وتدني دخل الفرد الفلسطيني ، معربا عن أمله بأن يعي الشعب الفلسطيني بكافة توجهاته أهمية المرحلة القادمة ، داعيا القيادة الفلسطينية إلى طمأنة الجماهير فيما يتعلق بالأراضي المحررة والممتلكات العامة التي سيخليها الاحتلال .