السبت: 13/08/2022

طائرات الاحتلال تخرق التهدئة وتقصف مواقعا في غزة

نشر بتاريخ: 03/04/2013 ( آخر تحديث: 03/04/2013 الساعة: 22:16 )
غزة - معا - شنت طائرات الاحتلال في ساعة متأخرة من مساء امس غارتين على "هدفين" شرق وشمال قطاع غزة دون الابلاغ عن وقوع اصابات،لاول مرة منذ سريان التهدئة بين حماس واسرائيل.

جاء ذلك في سياق ما اسمته اسرائيل ردها على اطلاق صواريخ فلسطينية، اتجاه البلدات الاسرائيلية ملوحة بالمزيد من التصعيد في المنطقة.

واوضح احمد المدلل القيادي في حركة الجهاد الاسلامي، بانه لا يوجد هناك مبررات، للعدوان المستمر على قطاع غزة، وبأن الاحتلال قد خرج عن اتفاق التهدئة الموقع بينهم، لذلك على المصريين التدخل لمنع ابطال اتفاق التهدئة.

واضاف بانه لاشك بان هناك اجماع من قبل الفصائل الفلسطينية على انه لايمكن الصمت على ما يقوم به الاحتلال سواء في القطاع أو بالضفة، لان الاحتلال لا يفهم الا لغة القوة.

واوضح المواطن محمد النخالة، بانهم فزعوا هم واطفالهم من الصوت، ولم يستطيعوا الخروج، مضيفا بانهم يسكنون منطقة حدودية لذلك لم يستطيعوا الخروج.

وقال المواطن ابو عبد الله نخالة، بانهم يطالبون بالتهدئة، وتسائل الا تعرف اسرائيل العيش بأمان وهدوء؟.

واضاف جميل مزهر عضو مكتب سياسي الجبهة الشعبية، بان الاحتلال غير معني بتهدئة، وبان على الشعب الفلسطيني اعادة النظر، واقامة انتفاظة جماهيرية، بما في ذلك استخدام الكفاح المسلح.

وقال د.فايز ابو عيطة المتحدث بأسم حركة فتح، بانه عليهم الضغط على المستوى الدولي والمحلي لايقاف هذه الانتهاكات لاتفاق التهدئة.

واوضح طلال ابو عوكل الكتاب والمحلل السياسي، [ان اسرائيل لم تلتزم ولا مرة باتفاق التهدئة، والاهم ان هذا الخرق يقدم رسالة بان اسرائيل مقبلة على عدوان اكبر.