الجمعة: 03/02/2023 بتوقيت القدس الشريف

لقاء بين حماس والجبهة الديمقراطية لمناقشة الأوضاع السياسية الراهنة للتأكيد على نبذ الخلافات الحزبية

نشر بتاريخ: 26/05/2005 ( آخر تحديث: 26/05/2005 الساعة: 17:49 )
التقى وفد قيادي من حركة المقاومة الإسلامية "حماس "قيادة الجبهة الديمقراطية لتحرير فلسطين، وذلك في مقر الجبهة، بخان يونس، أمس.
وضم اللقاء القيادة الأولى " للفصيلين" بالمحافظة،تم خلاله مناقشة الأوضاع السياسية الراهنة على الصعيد المحلي والأقليمي وموقفهم من قانون الانتخابات الذي ستجري على أساسه الانتخابات التشريعية القادمة،مطالبين بضرورة إقرار قانون التمثيل النسبي الكامل .
وأكد الطرفان على أهمية نبذ الخلافات الحزبية بين الفصائل والمحافظة على الجبهة الداخلية قوية ومتماسكة، وحمايتها من الممارسات الخارجة عن الصف الوطني،وتفويت الفرصة على الاحتلال الذي يتربص بشعبنا الدوائر لإيقاعه في حرب أهلية لا تحمد عقباها، وكذلك تغليب لغة الحوار الوطني من أجل تقريب وجهات النظر ورأب الصدع للحفاظ على مقدرات وإنجازات شعبنا ومقاومته.
وأكدوا على ضرورة الالتزام بقرارات إعلان القاهرة والتهدئة المشروطة من قبل الفصائل الفلسطينية، مقابل وقف العدوان الإسرائيلي بكل أشكاله على الشعب الفلسطيني والإفراج عن الأسرى من السجون والمعتقلات الإسرائيلية، مشددين على حق المقاومة المشروع بالرد على خروقات الاحتلال إذا استمر في عدوانه، وحقها في الدفاع عن أبناء شعبنا الفلسطيني وحمايته.

واشار المجتمعون على ضرورة عقد مثل هذه اللقاءات في المستقبل وتفعيلها من أجل مناقشة كافة الأمور المتعلقة بأوضاع شعبنا وقضيته الوطنية ،ومحاولة الوصول الى افضل النتائج والحلول حول كل ما يثار فى الساحة الداخلية ، مبدين استعدادهم لتدارك كل الخلافات الموجودة والابتعاد عن كل يثير زعزعة الاستقرار الفلسطيني وشق الصف الوطني.