بعد ان رفض الاعتذار للمستوطنين شارون سيلقي خطابا لبني اسرائيل مدته 4 دقائق فقط

نشر بتاريخ: 15/08/2005 ( آخر تحديث: 15/08/2005 الساعة: 11:25 )
معا- في الساعة الثامنة من مساء الاثنين سيلقي رئيس وزراء اسرائيل اريئل شارون خطابا مباشرا تنقله قنوات التلفزة وسيتضمن الخطاب الذي سيستمر اربع دقائق فقط تفسير سبب الانسحاب والدعوة للوحدة الوطنية اليهودية.

وتقول اوساط مقربة من شارون ان الرجل واثق من نجاح تنفيذ خطة الانسحاب لكنه قلق على وضعه السياسي داخل حزب الليكود.

( الخطة واضحة ومعروفة وجدول تنفيذها الزمني لن يتغير) هكذا قال شارون امس في حديثه مع مقربيه.

ولكن قادة الامن الاسرائيلي يخشون من ان مستوطنتي نفيه دجاليم وكفار داروم ستكونان بؤرتان للتحدي والمقاومة ورفض الانسحاب حيث نجح حوالي 5000 مستوطن ويهودي متطرف من خارج غزة في الدخول والتحصن فيها.

هذا وتقر حكومة شارون اليوم الخطوة الثانية للانسحاب والمتمثلة في الجدول الزمني لاخلاء مستوطنات غوش قطيف وشمال الضفة الغربية.

من جانبه وزير الامن الاسرائيلي شاؤول موفاز يرى اهمية قصوى في تقصير مدة الانسحاب ويفضل ان يكون الرابع من سبتمبر هو الموعد النهائي للخروج واغلاق بوابات غزة وراءهم.

الاستخبارات العسكرية الاسرائيلية تقدر ان المستوطنات خالية من الاسلحة الان وان المستوطنين لن يلجأوا للعنف ضد الجنود وسيكتفون بتقييد انفسهم باشياء ثابتة او باغلاق ابواب منازلهم.

ورئيس الشاباك يوفال ديسكين قال ( لا يوجد لدينا معلومات عن تخطيط المستوطنين لعمليات عنيفة) اما من الجانب الفلسطيني فيؤكد ديسكين ومثله اهرون زئيفي فركش مسؤول الاستخبارات العسكرية ان ( ابو مازن اعطى اوامر واضحة لتسهيل خروج هادىء للمستوطنين).