السبت: 25/05/2024 بتوقيت القدس الشريف

مسيرة لعشرات الأطفال و الشبان تجوب شوارع القدس تنديدا بظاهرة تعاطي و ترويج المخدرات

نشر بتاريخ: 08/04/2007 ( آخر تحديث: 08/04/2007 الساعة: 17:42 )
القدس - معا- نظمت الهيئة الوطنية العليا للحد من انتشار المخدرات مسيرة في مدينة القدس شارك فيها مجموعات متعددة من عشرات الأطفال و الشباب من الجنسين من مؤسسة روافد التابعة للهيئة للتنديد بظاهرة انتشار المخدرات في المدينة المقدّسة بمناسبة الأسبوع الوطني لمكافحة المخدرات.

جابت المسيرة شوارع المدينة و البلدة القديمة رافعة يافطات و شعارات نعم للحياة لا للمخدرات و المخدرات تساوي الموت " ولا تلقوا بأنفسكم إلى التهلكة " و المخدرات سم قاتل.

و قام المشاركون بتوزيع النشرات التوعويّة على التّجار و المارّة في شوارع المدينة و التي تنفّر من استعمال المخدرات و تؤكد على عظم المشكلة و المصيبة التي يمكن أن تصيب المجتمع نتيجة لاستعمالها و قام المشاركون بزيارة لعدد من المراكز و الجمعيّات في المدينة ليؤكدوا على ضرورة العمل سويّاً و ضرورة التشبيك و التنسيق بين كافّة المؤسسات و الجمعيّات من أجل وضع حد لانتشار و تعاطي هذه السموم المدمّرة.

حيث قال أحد المشاركين في المسيرة بأنه يتوجّب على جميع الأهالي و المسئولين دعم هذه البرامج و الوقوف جنباّ إلى جنب لمحاربة تجّار و مروجي المخدرات في المدينة و مساعدة و مساندة المؤسسات العاملة في التوعية و الإرشاد و العلاج.

و شكر مجموعة من التجّار الهيئة الوطنيّة العليا على لفتتها الكريمة هذه مؤكّدين على وقوفهم و مساندتهم للهيئة و نشاطاتها التي تهدف إلى الحد من انتشار هذه السموم و المحافظة على الشباب من الانحرافات و تعاطي المخدرات مشددين على ضرورة تكثيف مثل هذه البرامج التوعويّة و التي تهدف إلى حماية الإنسان و حماية المقدّسات و الحفاظ على مدينة مقدّسة خالية من الأمراض الاجتماعيّة و شدد الأهالي المجتمعين بالمشاركين بالمسيرة على ضرورة ايلاء هذه المشكلة اهتماماً خاصّاً من قبل المؤسسات و المسئولين لأنها أصبحت ظاهرة مقلقة تشمئز لها النفوس و الضمائر .

مؤكدين على ضرورة الحفاظ على الوجه الحضاري المشرّف و المشرق لمدينة القدس و تاريخها العظيم و من الجدير ذكره بأن هذه النشاطات تأتي ضمن برنامج الهيئة في الأسبوع الوطني المعمول به سنويّاً أملاً للوصول لوطن بلا مخدّرات تجسيداً لحلمها في حملتها
((حملة وطن بلا مخدّرات )).