الخميس: 29/10/2020

مجلس بلدية قلقيلية المنتخب يطالب المواطنين بدفع ما عليهم من مستحقات

نشر بتاريخ: 27/05/2005 ( آخر تحديث: 27/05/2005 الساعة: 02:47 )
قلقيلية - معا - طالب مجلس بلدية قلقيلية المنتخب المواطنين في مدينة قلقيلية بدفع ما عليهم من مستحقات المياه والكهرباء حتى تتمكن البلدية من الايفاء بالتزاماتها تجاه المواطنين.
جاء ذالك خلال لقاء مفتوح عقده المجلس البلدي في قاعة بلدية قلقيلية انتهى عند منتصف الليل الفائت وحضره مئات المواطنين وممثلي العائلات والدواوين والشخصيات الاعتبارية والدينية والوطنية في مدينة قلقيلية , وتم بثه على الهواء مباشرة من قبل احدى محطات التلفزة المحلية في المدينة.

وقد استعرض الصيدلاني هاشم المصري نائب رئيس بلدية قلقيلية في كلمته , سياسة البلدية منذ تسلمها مهامها قبل اسبوعين والتخفيضات التي أقرتها خلال هذه الفترة القصيرة.
ووضع المواطنين في صورة الوضع الحقيقي للبلدية وما عليها من ديون مستحقة ومتراكمة على المواطنين تصل قيمتها الى ( 22 مليون شيكل) وما عليها من ديون متراكمة على البلدية لصالح وزارة المالية الفلسطينية وقيمتها ( 17 مليون شيكل ) ولصالح شركة الكهرباء القطرية الاسرائيلية وقيمتها ثلاثة ملايين شيكل , مشيرا الى أن الشركة القطرية الاسرائيلية تفرض غلى البلدية فائدة قيمتها ( 31 ) ألف شيكل شهريا على الديون المتراكمة على البلدية .
وأعلن نائب رئيس البلدية عن مباشرة العمل في بناء المشفى الحكومي ومجمع للمحاكم الشرعية في مدينة قلقيلية .



من ناحيته أكد مصطفى صبري الناطق الاعلامي للبلدية , أن هذا اللقاء يهدف الى ابلاغ المواطنين بآخر المستجدات باعتبار أن البلدية هي المظلة التي يستظل بها المواطن في المدينة, وان النجاح لا يكون الا بتجميع الطاقات وتضافر الجهود من الجميع .
وطالب صبري المواطنين بدعم بلديتهم من دفع ما عليهم من استحقاقات لتتمكن البلدية من الايفاء بالتزاماتها تجاه المواطنين .

وتحدث كل من قاضي الاستفتاء الشيخ محمد عبدالرحمن والمفتي الشيخ صلاح الدين صبري والامام الشيخ حسين سمان ومدير الأوقاف الشيخ بلال حنون , عن أهمية وضرورة الواجب الشرعي الملقى على عاتق المواطنين في دفع الاستحقاقات الشهرية عليهم .
وأكدوا على أن القادر على الدفع ويماطل سيكون عليه اثم شرعي لأنه سيضر بالجميع , وطالبوا بدعم البلدية من خلال دفع ما عليهم من استحقاقات .

الى ذالك حث وليد السبع رئيس الغرفة التجارية في قلقيلية , المواطنين على الاسراع بتسديد ما عليهم من مستحقات , وقال ان المهمات صعبة كونها تراكمات من الماضي , مؤكدا أن هذا يدعو الى التحدي والارادة وليس الى اليأس .

وقد اختتم هذا اللقاء المفتوح الذي عبر فيه المواطنون عن ارتياحهم للشفافية التي خيمت عليه , بمداخلات طالبوا فيها بايجاد سوق مركزي وفتح فرع لبنك اسلامي في مدينة قلقيلية , وزيادة التواصل بين المدينة والقرى من خلال تسيير خطوط مواصلات مع القرى خاصة الشمالية , والتسهيل على المتسوقين الوافدين من داخل الخط الأخضر , وذالك بتوفير مواقف لسياراتهم , والاسراع في بناء مزيد من المدارس في المدينة للتخلص من مشكلة الاكتظاظ التي تعاني منها مدارس المدينة القائمة , اضافة الى المطالبة باعادة تنظيم المدينة من حيث حركة السير والشوارع والأرصفة .