قوات الاحتلال تخطر مواطني قرية قريوت جنوب نابلس بمصادرة حوالي 1200 دونم من اراضيها

نشر بتاريخ: 18/08/2005 ( آخر تحديث: 18/08/2005 الساعة: 17:24 )
نابلس- معا - أخطرت سلطات جيش الاحتلال الإسرائيلي مواطني قرية قريوت جنوب شرق مدينة نابلس، وضع اليد على مساحة تزيد عن 1200 دونم من أراضي القرية حوض رقم 1 في موقع "جبل قلعة الحمراء"، وذلك بموجب قرار عسكري يحمل الرقم 05/146/ت الصادر عن الإدارة العسكرية الإسرائيلية لمنطقة نابلس.

وطالب الاحتلال أصحاب الأراضي في الموقع المذكور بالتواجد صبيحة يوم الأحد القادم بالقرب من الموقع للقيام بجولة على الأراضي المستهدفة.

يذكر أن "جبل قلعة الحمراء" يقع في الجزء الغربي من أراضي القرية بمحاذاة مستوطنة "عيلي"، حيث يحظر على أصحاب الأراضي الوصول لأراضيهم منذ أكثر من 5 سنوات، وتحول قوات الاحتلال والمستوطنون دون قيام أصحاب الأراضي هناك بقطاف محاصيل الزيتون أو التواجد في هذه الأراضي. والموقع مجاور لأراضي "خلة الصنعة" التي سيطر عليها المستوطنون منذ 4 أعوام.

وقال حسن أيوب، مدير المكتب الوطني للدفاع عن الأرض ومقاومة الاستيطان ، أن قرار وضع اليد يأتي غداة المجزرة البشعة التي ارتكبت في مستوطنة "شيلو" المقامة على أراضي قريوت، مما يدلل على أن سلطات الاحتلال تمارس بشكل مفضوح سياسة التواطؤ مع إرهاب المستوطنين وعدوانهم المستمر على المواطنين وأراضيهم، الأمر الذي يعني ترهيب أصحاب الأراضي وردعهم عن التحرك دفاعاً عن أراضيهم".

يذكر أن سلطات الاحتلال كثفت في الآونة الأخيرة من قرارات مصادرة ووضع اليد على مساحات واسعة من أراضي محافظة نابلس، وقامت بأعمال الهدم لعدد من المنشآت الزراعية والبيوت خاصةً في منطقة خربة "طانا" في بلدة بيت فوريك في الجهة الشرقية من مدينة نابلس، كما أخطرت عشرات العائلات بهدم مساكنها ومنشآتها في منطقة "الجفتلك" في الاغوار الوسطى، إلى جانب قرارات وضع يد على مساحات كبيرة من أراضي بلدة "سبسطية" و"دير شرف" و"برقة".