كتائب شهداء الأقصى بكافة تشكيلاتها تنظم مسيرة النصر والتحرير في غزة وتهدي النصر لامهات الشهداء

نشر بتاريخ: 18/08/2005 ( آخر تحديث: 18/08/2005 الساعة: 21:51 )
خانيونس -معا- نظمت كتائب شهداء الأقصى في فلسطين بكافة تشكيلاتها مسيرة جماهيرية حاشدة شارك فيها الألأف من أبناء حركة فتح وجماهير مدينة غزة تقدمها مئات المسلحين في مقدمتهم "محمد حجازي" القائد العسكري لكتائب شهداء الأقصى "مجموعات الشهيد أيمن جودة" و"أبو ثائر" الناطق الإعلامي باسم كتائب شهداء الأقصى "مجموعات الشهيد أيمن جودة" و"أبو صهيب" أحد قادة الكتائب و"أبو هلال" قائد جيش الأقصى التابع لحركة فتح وقادة لواء جهاد العمارين ، وقد انطلقت المسيرة من حي الشيخ رضوان بمدينة غزة جابت خلالها شوارع وأحياء المدينة وصولاً للمجلس التشريعي ومقر مرجعية حركة "فتح"

و أكد احمد حلس أمين سر مرجعية فتح بغزة على أن المقاومة الفلسطينية الباسلة رغم قلة إمكانياتها استطاعت أن تنتزع انتصارا كبيرا وثمينا من اسرائيل الذي مارس كافة أشكال التعذيب ضد أبناء شعبنا ، ووجه حلس التحية للقائد الشهيد ياسر عرفات وللشيخين الياسين والرنتيسي وأبو علي مصطفي وفتحي الشقاقي وكافة شهداء فلسطين الذين قدموا التضحيات فداءً لفلسطين.

كما هنأ "أبو ماهر" قادة كتائب شهداء الأقصى بهذا النصر المبين الذي حققته هي وكافة الأجنحة العسكرية لفصائل المقاومة الفلسطينية.

وأكد ابو ثائر الناطق الإعلامي لكتائب شهداء الأقصى "مجموعات الشهيد أيمن جودة على تمسك كتائب شهداء الأقصى بسلاح المقاومة الشريف الذي يحمي ويدافع عن أبناء الشعب الفلسطيني من "العدوان الصهيوني" الذي لا زال يتواصل في كل مناطق الضفة الغربية، مهديا الانتصار لأمهات شهداء فلسطين وللرئيس ياسر عرفات والشيخ أحمد ياسين وقادة الفصائل الذين ضحوا بأغلى ما يملكون فداء" للوطن وفلسطين.