الخميس: 18/07/2024 بتوقيت القدس الشريف

الأمير حسن يهاجم أمريكا لاستثناء الاردن من المفاوضات

نشر بتاريخ: 15/08/2013 ( آخر تحديث: 15/08/2013 الساعة: 16:58 )
بيت لحم - معا - هاجم الأمير حسن بن طلال ولي العهد الاردني السابق الادارة الأمريكية والدول الأوروبية لاستثناء الاردن من المفاوضات المباشرة التي بدأت رسميا وبشكل فعلي أمس الاربعاء في مدينة القدس.

جاء موقف الأمير حسن أثناء لقاء جمعه مع زعيمة حزب "ميرتس" زهافا جلاون في العاصمة الاردنية عمان اليوم الخميس, وفقا لما نشره موقع "القناة العاشرة" للتلفزيون الاسرائيلي، مشيرا بأن الولايات المتحدة والدول الأوروبية يتعاملون مع الصراع في المنطقة من جانب واحد، وينبغي ان يكون الاردن شريكا كاملا في المحادثات بين الجانبين، كون الصراع في المنطقة والاردن على صلة مباشرة وعميقة بهذا الصراع لوجود عدد كبير من الفلسطينيين في الاردن.

ويأتي هذا اللقاء ضمن نشاط تقوم به زعيمة حزب "ميرتس" مع قيادات وشخصيات سياسية في المنطقة على خلفية استئناف المفاوضات، وقد أبدت تفاؤل حذر بالمفاوضات التي بدأت فعليا مؤكدة على موقف حزبها من عملية السلام في المنطقة، وأكدت بأن حزبها لن يعارض الاتفاقية التي قد يتوصل لها الطرفين، في حين هاجمت سياسة الحكومة المستمرة في عمليات البناء الاستيطاني.