وزارة الصحة تصدر التقرير الإحصائي الصحي للعام 2012

نشر بتاريخ: 01/09/2013 ( آخر تحديث: 01/09/2013 الساعة: 15:39 )
رام الله - معا - أصدرت وزارة الصحة التقرير الصحي السنوي لفلسطين للعام 2012، والذي يصدر عن مركز المعلومات الصحية الفلسطيني، وباللغتين العربية والانجليزية.

وقال وزير الصحة الدكتور جواد عواد في تقديمه للتقرير: " ولقد أصبح مركز المعلومات الصحية الفلسطيني وتقاريره السنوية والدورية مصدرًا رئيسيا، مهمًا وموثوقًا للبيانات والمعلومات عن الأوضاع الصحية وتطورات الرعاية الصحية في فلسطين. وإنني إذ اقدم لهذا التقرير السنوي للعام 2012، فأني على يقين تام بأنه سيكون ذا فائدة لكل المعنيين من صانعي القرار والمؤثرين فيه وللباحثين والدارسين وللمانحين والمراجعين للنظام الصحي الفلسطيني".

ويحوي التقرير على ملخص تنفيذي، وثلاثة فصول هي: الوضع الديمغرافي في فلسطين 2012، النظام الصحي في فلسطين 2012، الاتجاهات في الوضع الصحي، بالإضافة إلى 203 من الجداول المختلفة التي تضم بيانات عن مختلف جوانب الوضع الصحي في فلسطين.

ويشتمل التقرير كذلك على أهم المؤشرات الصحية في فلسطين للعام 2012، حيث بلغ عدد المواليد الجدد الأحياء المسجلين في مركز المعلومات الصحية 118,016 بإنخفاض قدره 2.9% عن عدد المواليد المسجلين في العام 2011. حيث بلغ عدد مواليد قطاع غزة المسجلين في العام 2012 (56,140) أي 47.6% من مواليد وبلغت نسبة المواليد الذكور المسجلين في فلسطين 50.8% من مجمل المواليد.

وبلغت نسبة الولادات التي تمت داخل المرافق الصحية المجهزة لهذه الغاية 99.1% وهي أعلى من العام 2011 وكانت 98.5%، فيما بلغت نسبة الولادات البيتية 0.9% فقط من مجموع الولادات المبلغ عنها، وبلغت نسبة الولادات القيصرية 18.7% من مجموع الولادات، وهي أقل من العام 2011 وكانت نسبتها 22.2%، أما نسبة المواليد ذوي الوزن الأقل من الطبيعي أي أقل من 2,500 غرام فبلغت 7.6% أي أعلى من نسبتها في العام 2011 حيث كانت 6.4% من مجموع المواليد.

وبلغ عدد وفيات الفلسطينين المبلغ عنها 11,064 بإنخفاض قدره 3.1% عن العام 2011.

63.4% من وفيات العام 2012 سجلت في الضفة الغربية، وشكلت أمراض القلب والأوعية الدموية السبب الأول لوفيات الفلسطينيين وبنسبة 31.2% من مجموع الوفيات المبلغ عنها، تلتها أمراض السرطان وبنسبة بلغت 13.7%، وكان المسبب الثالث لوفيات الفلسطينيين هي أمراض الأوعية الدماغية وبنسبة بلغت 12.2% من مجموع الوفيات المبلغ عنها في فلسطين.

وانخفض معدل وفيات الأمهات المسجلة في فلسطين إلى 23.7 لكل 100,000 وذلك بفضل جهود وزارة الصحة في رعاية صحة الأمهات الحوامل، حيث بلغ معدل وفيات الأمهات في العام 2009 (38) وفاة لكل 100,000 ولادة حية، علما بأنها كانت تبلغ 92 لكل 100,000 في العام 1990 حسب تقديرات البنك الدولي.

وبلغ عدد مراكز الرعاية الصحية الأولية في فلسطين 750 مركزا منها 460 مركزا تابعا لوزارة الصحة ونسبتها 61.3% من مجموع المراكز الصحية في فلسطين.

وبلغ عدد مراجعي أطباء عيادات الرعاية الصحية الأولية في الضفة الغربية 2,602,821 مراجعا.

وخلال العام 2012 تم تسجيل 1,853 حالة مرضية جديدة للأمراض النفسية في مراكز الصحة النفسية المجتمعية في الضفة الغربية، منها 1,103 حالة من الذكور بنسبة 59.5% من مجمل الحالات المسجلة، وبلغ معدل حدوث الأمراض النفسية 84.5 لكل 100,000 من السكان.

وبلغ عدد المستشفيات في فلسطين 79 مشفى، منها 25 مشفا تابعا لوزارة الصحة، 12 مشفى في الضفة الغربية بالإضافة إلى مشفى طوباس قيد التجهيز حاليا، فيما بلغ عدد أسرة المستشفيات في فلسطين 5,487 سريرا، بواقع 13 سريرا لكل 10,000 مواطن فلسطيني، وفي العام 1990 كان هناك 12 سرير لكل 10,000 مواطن، علما بأن سكان فلسطين قد تضاعف عددهم أكثر من مرة ونصف منذ ذلك الحين.

وبلغ عدد أسرة مستشفيات وزارة الصحة 2,979 سريرا وهو ما نسبته 54.3% من أسرة المستشفيات في فلسطين.

وقد بلغ عدد مراجعي الطوارئ والعيادات الخارجية في مستشفيات وزارة الصحة في الضفة الغربية 2,956,643 مريضا، وأدخل إليها 357,346 مريضا، وإجريت فيها 114,302 عملية جراحية.

وفي العام 2012 بلغ مجموع وحدات غسيل الكلى في فلسطين 14 وحدة، جميعها تابعة لوزارة الصحة الفلسطينية، منها 10 وحدات في الضفة الغربية بسعة سريرية قدرها 133 سريراً، و4 وحدات في قطاع غزة بسعة سريرية قدرها 83 سريراً، وقد بلغ عدد المرضى الذين تلقوا خدمة غسيل الكلى في مستشفيات الضفة الغربية بشكل منتظم 740 مريضاً، وبلغ إجمالي الغسلات 96,640 غسلة.

وأصبح في فلسطين لكل 10,000 نسمة: 20.2 طبيبا، و6.1 طبيب أسنان، و11.5 صيدلانيا، 19.7 ممرضا وممرضة وقابلة.

ولقد حققت وزارة الصحة في السنوات الأخيرة نجاحا باهرا في السيطرة على العديد من الأمراض المعدية، حيث لم تسجل سنوات طويلة أية حالة جذام أو دفتيريا في فلسطين، كما لم تسجل أية حالة لمرض شلل الأطفال أو مرض الكلب أو الكوليرا، بالرغم وجود كل هذه الأمراض في الدول المجاورة لفلسطين.

وبلغ إجمالي النفقات الفعلية لوزارة الصحة في العام 2012 حوالي مليار وخمسمائة وإثنين وثمانين مليون شيكل، شكلت الرواتب ما نسبته 38.3% من إجمالي النفقات.

وتجدر الإشارة إلى أن التقرير كاملا منشور على الموقع الالكتروني لوزارة الصحة، كما يمكن الحصول على نسخة ورقية مطبوعة من مركز المعلومات الصحية الفلسطيني في مبنى وزارة الصحة بنابلس.