الخميس: 25/04/2024 بتوقيت القدس الشريف

أوباما: يجب ردع الأسد من استخدام الكيماوي مستقبلا

نشر بتاريخ: 04/09/2013 ( آخر تحديث: 05/09/2013 الساعة: 09:13 )
بيت لحم- معا - قال الرئيس الأميركي باراك أوباما إنه واثق من أن نظام الرئيس بشار الأسد قد استخدم الأسلحة الكيماوية ضد الشعب السوري، مؤكداً أن عدم الرد على الهجوم يزيد من احتمال وقوع هجمات مماثلة.

واضاف خلال مؤتمر صحافي مع رئيس الوزراء السويدي، فريدريك رينفيلت، بالعاصمة السويدية ستوكهولم أن المجتمع الدولي لا يمكن أن يبقى صامتاً أمام ما يجري في سوريا.

وكان أوباما قد وصل إلى السويد، صباح الأربعاء، حيث المحطة الأولى من زيارة تستغرق 3 أيام لأوروبا سيسعى خلالها لكسب تأييد المزيد من الشركاء لسياسته حيال سوريا.

وكان في استقبال اوباما سفير الولايات المتحدة في السويد، مارك برزينسكي، وأعضاء من الحكومة السويدية، بينهم نائب رئيس الوزراء، يان بيوركلوند.

وغادر الرئيس الأميركي، فجر الأربعاء، واشنطن، متوجها إلى السويد ومن ثم إلى روسيا حيث سيشارك في قمة مجموعة العشرين.

ومن المقرر أن يمضي أوباما 24 ساعة في السويد و36 ساعة في روسيا، التي تستضيف قمة مجموعة العشرين يومي الخميس والجمعة في سان بطرسبورغ.

وسيحاول أوباما استغلال رحلته إلى أوروبا لتوضيح موقفه بخصوص الملف السوري، وذلك بحسب مسؤولين في البيت الأبيض تحدثوا بشرط عدم كشف هوياتهم.

ومضيف القمة هو الرئيس الروسي فلاديمير بوتين، الذي يعتبر أكبر داعم لنظام الرئيس السوري بشار الأسد.

وحذر الرئيس بوتين الولايات المتحدة وحلفاءها من القيام بعمل عسكري في سوريا دون موافقة الأمم المتحدة واصفا أي هجوم بأنه سيكون بمثابة " اعتداء" على دمشق.
|236376|
وقال بوتين إن بلاده لا تستبعد دعم أي قرار صادر عن مجلس الأمن الدولي يتيح استخدام القوة ضد الحكومة السورية " إذا ثبت بالدليل القاطع" أنها استخدمت الأسلحة الكيماوية.

وقال الرئيس الروسي إن الكونغرس الأمريكي الآن يعمل على إضفاء الشرعية على العدوان وإنه يجب الآن تأكيد أن ذلك هراء.

وأكد بوتين أنه من غير المعقول الاعتقاد بأن الأسد استخدم السلاح الكيميائي عندما تتقدم قواته.

وقال بوتين إن السلطات الأمريكية تكذب خلال المناقشات في الكونغرس الأمريكي وإنها تعلم جيدا أنها تكذب بشأن احتمال تعزيز تنظيم "القاعدة" أو حتى حول وجود التنظيم، مؤكدا أن "جبهة النصرة" المرتبطة بتنظيم "القاعدة" هي قوة قتالية أساسية في سورية.

وقال بوتين إن "أية ذرائع أو سبل أخرى لتبرير استخدام القوة بحق دولة مستقلة ذات سيادة غير مقبولة ولا يمكن تصنيفها إلا كعدوان".

كاميرون يحث الولايات المتحدة على توجيه ضربة عسكرية لسوريا

حث رئيس الوزراء البريطاني ديفيد كاميرون الولايات المتحدة على المضي قدما في توجيه الضربة العسكرية الى نظام بشار الاسد في دمشق، معتبرا ان هذا النظام سيعود ويستخدم السلاح الكيماوي اذا تراجعت واشنطن عن قرارها .

وقال كاميرون في معرض رده على اسئلة النواب في البرلمان البريطاني اليوم ان بلاده ستواصل مساعيها الدبلوماسية لحل الازمة السورية والماساة الانسانية التي يعانيها الشعب السوري .

ويذكر ان البرلمان في لندن رد اقتراح الحكومة البريطانية مشاركة بريطانيا في الحملة العسكرية المتوقعة ضد النظام السوري..